أبوظبي - سكاي نيوز عربية

حصل فيلم "مولانا" للمخرج مجدي أحمد علي، الأحد، على جائزة أفضل فيلم روائي طويل، وهي أبرز جوائز المهرجان القومي للسينما المصرية.

وفاز بطل الفيلم عمرو سعد بجائزة "أفضل ممثل"، فيما نال إبراهيم عيسى ومجدي أحمد جائزة أفضل سيناريو.

وحصل على الجائزة الثانية بمسابقة الأفلام الروائية الطويلة فيلم "أخضر يابس"، للمخرج محمد حماد، بينما ذهبت الجائزة الثالثة لفيلم "الأصليين" للمخرج مروان حامد الذي فاز أيضا بجائزة أفضل إخراج.

وفاز أحمد المرسي بجائزة التصوير عن فيلم "الأصليين"، فيما فازت ملك ذو الفقار بجائزة تصميم الملابس عن فيلم "الكنز"، وفاز هشام نزيه بجائزة أفضل موسيقى عن فيلم "الأصليين".

وذهبت جائزة أفضل ممثلة إلى هبة علي، عن دورها في "أخضر يابس"، بينما حصلت دينا الشربيني على جائزة أفضل ممثلة في دور ثاني عن فيلم "هروب اضطراري".

ومنحت لجنة التحكيم جائزة خاصة إلى الممثل الشاب أحمد داش عن دوره في فيلم "فوتوكوبي" للمخرج تامر عشري.

وأقيم حفل ختام المهرجان وتوزيع الجوائز في المسرح الصغير بدار الأوبرا المصرية، الأحد، بعد تأجيله أكثر من مرة لتعارض ختام المهرجان مع مناسبات أخرى.

وانتظمت الدورة الثانية والعشرون من المهرجان القومي للسينما المصرية في الفترة من 29 أكتوبر إلى الرابع من نوفمبر،  تحت شعار "السينما... لحظات لا تنسى".

وقال رئيس المهرجان، المخرج سمير سيف، في كلمة الختام: "المهرجان القومي للسينما هو مهرجان الدولة الرسمي والوحيد لتقييم حصاد عام سينمائي كامل".

وشملت الدورة الثانية والعشرون الأفلام، التي عرضت تجاريا في دور السينما المصرية،خلال عام 2017.

وكرم المهرجان الممثل حسين فهمي والممثلة نادية الجندي، ومدير التصوير محمود عبد السميع، والمونتيرة عنايات السايس والناقد سيد سعيد ،إضافة إلى منسق المناظر محمود المغربي والمصور الفوتوغرافي محمد بكر.

وقال سيف: "رغم ضآلة ميزانية المهرجان لم نتخل عن تقاليد المهرجان في تكريم رموزنا الفنية، بالإضافة إلى من أفنوا حياتهم في خدمة هذه الصناعة بعيدا عن الأضواء، علاوة عن الإصدارات الهامة التي تعد مرجعا وتوثيقا لإنجازات المكرمين الحاليين والراحلين".