أبوظبي - سكاي نيوز عربية

بعد انتشار واسع لفيديو، يظهر حيوان فقمة يمسك بأخطبوط ويصفع به شخصا على متن قارب "كاياك"، قدم علماء تفسيرا لهذا السلوك الغريب.

وصوّر الفيديو الذي حقق تفاعلا كبيرا عبر مواقع التواصل الاجتماعي، كايل موليندر وهو يمارس رياضة "الكاياك"، قرب ساحل مدينة كايكورا جنوبي نيوزيلندا.

وفي المقطع يظهر حيوان الفقمة فجأة فوق سطح الماء، ويصفع موليندر بواسطة أخطبوط كان يحمله في فمه، مما أثار دهشته.

وطبقا للمعهد الوطني للأبحاث المائية والجوية، فإن حيوان الفقمة لم يكن يستهدف راكب الكاياك، بل كان يسعى لإفقاد فريسته (الأخطبوط) الوعي قبل التهامها.

وقال المعهد على صفحته بموقع فيسبوك: "إن حيوان الفقمة اعتقد أن قارب موليندر ما هو إلا صخرة في البحر، فلجأ إليها ليصدم بها فريسته كي لا تقاومه أثناء أكلها".

وأضاف: "الفقمات تتعمد دائما إخراج فرائسها من الماء حتى تكون لها اليد العليا في الصراع. وبمجرد الخروج من الماء تقوم بصدمها حتى تفقد الوعي".

وتابع بيان المعهد: "في هذه النقطة من الطبيعي بالنسبة لحيوان الفقمة أن يحاول صدم الأخطبوط بجسم صلب لقتله أو تقطيعه، وبالنسبة له ظهر راكب الكاياك جسما مناسبا لهذه المهمة"، وفق ما نقلت صحيفة ديلي ميل البريطانية.