سلمان العنداري - بيروت - سكاي نيوز عربية

تعرض لبنانيان، طاردا بشكل مرعب ضبعا في إحدى المناطق الجبلية للبلاد قبل دهسه، لسيل من الانتقادات، لاسيما وأنهما قاما بتوثيق فعلتهما بالفيديو.

ويظهر الفيديو، المصور بالهاتف، محاولة الضبع المرتعب من السيارة وضوئها، الهرب من الشخصين اللذين كانا على متن مركبة رباعية الدفع.

وبدا واضحا، من خلال الفيديو، ارتباك الضبع المخطط، الذي عادة ما يظهر في ساعات الليل في المناطق الجبلية المرتفعة عن سطح البحر.

وبعد مطاردة طويلة أشبه بالبوليسية، اقترب السائق من الضبع ثم دهسه بكل برودة، خاتما فعلته بالقول "لقد قتلته".

وانتشر الفيديو، الذي لم يتم التأكد من تاريخه، بشكل كبير على مواقع التواصل الاجتماعي. ووصف ناشطون فعلة الشابين بالجريمة البشعة بحق الحياة البرية.

وقالت الناشطة البيئية، غنى بلطجي، لـ"سكاي نيوز عربية"، إن عدم وجود قوانين رادعة هي السبب في تكرار مثل هذه الجرائم، محملة مسؤولية ما أسمته "احتضار البيئة" للجهات الرسمية.

وأضافت "نحن نتواصل مع الجمعيات البيئية ونستقصي عن الفاعلين وهوياتهم ومكان وقوع الحادث لتتم محاسبتهم".

وتعد الضباع المخططة في لبنان واحدة من أكبر أنواع الضباع المخططة حول العالم. ويعتبر لبنان أحد مواطنها التاريخية، بالرغم من أنها مهددة بالانقراض بفعل القتل العبثي الذي تتعرض له، إضافة إلى تضاعف المساحات العمرانية.