أبوظبي - سكاي نيوز عربية

كشفت صحيفة "الميرور" البريطانية أن النجمة الأميركية باميلا أندرسون "تخلصت" من حبيبها، مدافع المنتخب الفرنسي، عادل رامي، وأنهت علاقتها به.

وقال المصدر إن رامي عرض الزواج من نجمة الإثارة السابقة أندرسون (51 عاما)، إلا أنها رفضت الأمر، مما أدى إلى إنهاء العلاقة التي كانت بينهما منذ أكثر من سنة.

وبعد التتويج بلقب كأس العالم 2018، تقدم رامي، (32 عاما)، للزواج من أندرسون، التي تكبره بـ19 عاما.

وذكرت "الميرور" أن أندرسون غادرت المنزل التي كانت تقطن فيه مع رامي، بمنطقة الريفييرا الفرنسية.

وأفاد مصدر مطلع بأن أندرسون لم تكن مرتاحة بإبقاء رامي بعيدا عن طفليه، مضيفا: "هذا الأمر كان يحطم قلبها.. الأمر الذي جعلها تنفصل عنه".

وتابع: "كانت تشعر بأنها السبب في ذلك. لذلك قررت الخروج من حياته".