أبوظبي - سكاي نيوز عربية

في مزاد استغرق 10 دقائق فقط، حظي أحد الأغنياء بسيارة فيراري الكلاسيكية "250 جي تي أو"، مقابل قرابة 50 مليون دولار.

وأصبحت سيارة فيراري "250 جي تي أو"، التي صنعت في الستينات من القرن الماضي، أغلى سيارة تباع بمزاد علني مفتوح عبر التاريخ.

ووصل سعر السيارة "الكلاسيكية" 48.4 مليون دولار، وتنافس عليها عدد من جامعي السيارات عبر الهاتف، في مزاد استغرق 10 دقائق، قبل أن تباع السيارة مقابل مبلغ "ضخم".

وتحمل سيارة السباق "الخاصة" تاريخا عريقا، حيث سبق لهذا النوع الفوز بعدة سباقات "فورمولا 1"، وعدة سباقات أخرى.

وتم بيع السيارة بمحركها وهيكلها الأصليين، بعد أن كانت ملكا لجامع السيارات الأميركي غريغوري ويتن.

وكانت سيارة من نفس النوع قد بيعت مقابل 70 مليون دولار قبل شهرين في مزاد خاص.