أبوظبي - سكاي نيوز عربية

لا يزال ألان روبير، الذي يعرف في بعض الأحيان باسم "الرجل العنكبوت الفرنسي" لتسلقه ناطحات سحاب في أنحاء مختلفة من العالم، يواصل مغامراته وهو في سن الخامسة والخمسين.

وتسلق الرجل قمة رابع أعلى مبنى في حي الأعمال الحديث في باريس بعدما راوغ رجال الأمن الذين أحبطوا محاولة سابقة له.

وأخذته هوايته التي بدأها وهو في سن الحادية عشرة إلى أكثر من150 ناطحة سحاب في مختلف أنحاء العالم.

وقال روبير "بالنسبة لي التسلق شغف إنه أسلوب حياة".

واحتاج الرجل ما يزيد قليلا على ساعة للوصول إلى قمة برج تورتوتال البالغ ارتفاعه 187 مترا الذي يضم بعضا من مكاتب مجموعة الطاقة الفرنسية العملاقة التي تحمل نفس الاسم.

وباستخدام حذاء مخصص للتسلق وطباشير، تشبث الرجل بحروف النوافذ حتى وصل إلى قمة البناية المؤلفة من 48 طابقا.

وكثيرا ما يتسلق روبير ناطحات السحاب دون إذن، وقد ألقي القبض عليه عدة مرات.