أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قالت متحدثة باسم أكاديمية علوم وفنون السينما الأميركية التي تقدم جوائز الأوسكار إن الممثل الأميركي كيسي أفليك، الذي اتهمته اثنتان من فريق عمل أحد أفلامه بالتحرش الجنسي، انسحب من المشاركة في تقديم حفل الجوائز هذا العام.

وكان من المتوقع أن يقدم أفليك (42 عاما) جائزة الأوسكار لأفضل ممثلة لهذا العام.

وقالت متحدثة باسم الأكاديمية "نقدر القرار الذي يهدف لإبقاء التركيز على العرض وعلى أعمال هذا العام العظيمة".

وأكدت مارا بوكسبوم وكيلة دعاية أفليك أنه لن يحضر حفل توزيع جوائز الأوسكار المقرر في الرابع من مارس آذار. ولم تدل بالمزيد.

وكيسي هو شقيق الممثل والمخرج الشهير بن أفليك، وفاز بجائزة الأوسكار لأفضل ممثل العام الماضي عن دورة في فيلم (مانشستر باي ذا سي).

وجاء فوزه بالأوسكار رغم اتهامات نسبت له عام 2010 بالتحرش، وترددت مجددا قبل الحفل. ورفعت اثنتان من فريق عمل فيلم آخر شارك فيه دعوتين قضائيتين تتهمانه بالتحرش، وسويت القضيتان مقابل مبالغ لم يكشف عنها.

ونفى محام عن أفليك الاتهامات في ذلك الوقت.

وانفصل أفليك بهدوء عن زوجته سمر فينيكس قبل عامين بعد زواج دام تسع سنوات أثمر عن ابنين.