أبوظبي - سكاي نيوز عربية

عندما اكتشف الباحثون النوع الأحدث من التماسيح في إفريقيا، علموا أنها لم تملك الكثير لتعيش فهي مهددة بالانقراض. اليوم، مصير هذا النوع النادر من التماسيح متعلق بحديقة حيوانات في قلب أبيجان عاصمة كوت ديفوار.

و بعد صراعات مسلحة في وسط المدينة عانت منها حديقة الحيوانات، بدأت تسترجع الحديقة بعضا من خدماتها.

وتمتلك الحديقة برنامجا لتوليد الحيوانات، نجحت من خلاله بتوليد 40 تمساح من هذه الفصيلة النادرة.

وتفيد التقارير إلى وجود 1500 من هذه التماسيح في غابات إفريقيا البرية.