أبوظبي - سكاي نيوز عربية

يعد متحف أكواريوم من أبرز المزارات السياحية في مدينة الغردقة على ساحل البحر الأحمر، إذ يمثل المتحف معرضا ضخما للأحياء والزواحف المائية النادرة والسلاحف والأسماك المتنوعة.

فالمتحف يحاكي في أجوائه، البيئة البحرية بكل أسرارها، ومزود بنظام بيطري للكشف الدوري على الأسماك للحفاظ عليها من الأمراض المعدية، ونظام لتنقية مياه الأحواض والحفاظ على درجة ملوحة مماثلة لمياه البحر الأحمر التي تتكيف معها هذه الأسماك.

ويبدو المتحف كنسخة مصغرة من البحر الأحمر داخل صندوق زجاجي يضم آلاف الأسماك النادرة، ويستعرض مظاهر الحياة في أعماق البحار أمام زوار المتحف، الذي يعد من أكبر متاحف الحياة البحرية في الشرق الأوسط.

فالتمتع بمشاهدة أسماك البحر الأحمر وشعابه المرجانية، لم يعد يتطلب إتقان الغطس، فالأحواض الزجاجية التي يعرضها المعرض تتيح للزائرين معاينة البيئة البحرية المتنوعة والتعرف على أنواع فريدة من الأسماك بأشكالها الجذابة.