أبوظبي - سكاي نيوز عربية

ينتظر أن يمر كويكب صخري، يحمل تضاريس غريبة، بالقرب من الأرض السبت، بحسب ما ذكر علماء الفلك في وكالة الفضاء الأميركية "ناسا".

أما التضاريس الغريبة للكويكب "تي بي 145 – 2015"، الذي اكتشف قبل 3 أسابيع فقط،  فهي قريبة من شكل "الجمجمة البشرية"، حسب ما كشفت صورة نشرتها ناسا وأكدتها تصريحات العلماء.

والغريب في الأمر أن مروره بالقرب من كوكبنا يأتي مصادفا مع عيد "الهالوين"، أو عيد القديسين الذي يتم الاحتفال به في الحادي والثلاثين من أكتوبر كل عام، خصوصا في الولايات المتحدة وكندا وإيرلندا وبريطانيا.

وقال العالم في وكالة ناسا كيلي فاست إن البيانات التي تم الحصول عليها من مرصد ناسا بالأشعة تحت الحمراء IRTF تفيد بأنه "مذنب ميت".

وأضاف أن الصور التي التقطها المرصد "آرسيبو" تكشف ملامح جمجمة بشرية للكويكب، بحسب ما ذكرت سكاي نيوز.

وكان علماء الفلك اكتشفوا وعلى نحو مفاجئ هذا الشهر كويكبا ضخما سيمر قرب الأرض، السبت، لكنهم أشاروا إلى أنه لن يكون له أي أضرار محتملة على كوكبنا، بل ستكون له قيمة علمية.

ناسا: كويكب يقترب بشدة من الأرض

وشدد مدير مركز دراسات الفضاء القريب من الأرض في ناسا، بول توشداس، على أنه سيتم التعرف على المدار الذي يسلك الكويكب "تي بي 145 - 2015" ومساره مستقبلا، وما إذا كان سيقترب مجددا من الأرض.

لكنه أوضح أيضا أن مروره المستقبلي لن يكون قريبا ولا حتى في القرن المقبل.

ووفقا لحسابات العلماء، فإن الكويكب "تي بي 145 – 2015"، الذي يقدر قطره بنحو 400 متر، سيمر على مسافة 480 ألف كيلومتر من كوكب الأرض (أبعد من القمر) بسرعة 35 كيلومترا في الثانية حوالي الساعة الخامسة بتوقيت غرينتش.