أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أهدى الرئيس الروسي، فلاديمير بوتن، نظيره الصيني شي جينبينغ الهاتف الذكي "يوتافون 2" المصنوع في روسيا، على هامش قمة منتدى التعاون الاقتصادي لآسيا والمحيط الهادي "أبيك" المقامة في بكين.

وأثار الجهاز اهتمام الرئيس الصيني، إذ وجه تساؤلا لبوتن أمام الصحفيين قائلا: "هل لدينا أي تعاون في هذا" مشيرا إلى الهاتف، ورد الرئيس الروسي قائلا: "سيكون هنالك"، بحسب صحيفة "وول ستريت جورنال".

وكان الرئيس الصيني نفسه قد قدم هواتف ذكية من إنتاج شركة "زد.تي.إي" الصينية كهدايا لبعض الزعماء والمسؤولين حول العالم.

وجذب هاتف "يوتافون 2" الأنظار إليه في وقت سابق، إذ يتمتع الهاتف بشاشتين، الأولى شاشة لمسية تقليدية والأخرى شاشة تعمل بتقنية الحبر الإلكتروني كتلك المتواجد في أجهزة القارئ الإلكتروني.

وبالرغم من أن تبادل أو إهداء الأجهزة الإلكترونية ليسا أمرا معتادا بين الزعماء والرؤساء، إلا أن بعضهم يقومون بذلك للترويج لأهم منتجات بلادهم التقنية، على غرار الرئيس الأميركي أوباما الذي أهدى الملكة إليزابيث الثانية مشغل "آي بود" عام 2009.