أبوظبي - سكاي نيوز عربية

نفى المدعي العام لإقليم فارس الإيراني، الأربعاء، تقريرا عن أن محكمة محلية استدعت مارك زوكربرغ، مؤسس موقع فيسبوك ومديره التنفيذي، بسبب شكاوى من انتهاك للخصوصية.

وذكرت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية ، الثلاثاء، أن قاضيا محافظا فتح قضية ضد خدمتي إنستغرام، وواتس آب للتراسل الفوري، واستدعى أيضا زوكربرغ بسبب الشكاوى.

ونقلت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية الحكومية عن المدعي العام علي الغاصي قوله: "التقارير بخصوص استدعاء زوكربرغ المدير التنفيذي لفيسبوك من جانب محكمة في فارس كاذبة تماما".

وأضاف: "لكن توجد شكاوى من أناس بعينهم بشأن فيسبوك فيما يخص نشر مقاطع فيديو معينة وأفلام."

ونقلت وكالة الطلبة عن روح الله مؤمن نسب، وهو مسؤول إنترنت إيراني قوله إن المحكمة في إقليم فارس الجنوبي فتحت القضية ضد شبكتي التواصل الاجتماعي بعد أن شكا مواطنون من انتهاك الخصوصية.

وفي حملة حديثة عبر فيسبوك بعنوان "حريتي السرية" يمكن للنسوة في إيران تحميل صور لهن بدون الحجاب. وأثارت الحملة اهتماما كبيرا وانضم لصفحتها أكثر من 380 ألف معجب.

وأسست صفحة أخرى على فيسبوك ردا على الحملة بعنوان "الحرية الحقيقية للنساء الإيرانيات" تضمنت رسائل تؤيد الحجاب.

وتشهد ايران صراعا متصاعدا بين مسعى الرئيس المعتدل حسن روحاني لزيادة حريات الإنترنت وبين مطالب من السلطة القضائية المحافظة بتشديد القيود