بدأت وكالة الفضاء الأميركية "ناسا"، اختباراتها الرسمية على مركبة الإقلاع والهبوط العمودي الكهربائية "التاكسي الطائر"، من شركة "جوبي أفييشن".

وتأمل "ناسا" أن تساهم تجاربها واختباراتها على "التاكسي الطائر" في تعزيز التنقل بالمجال الجوي في الولايات المتحدة، والمساعدة في دمج سيارات الأجرة الجوية والطائرات بدون طيار وغيرها من المركبات الجديدة المبتكرة في منظومة التنقل الوطنية.

وتشمل اختبارات "ناسا" الأولية، تقييم أداء المركبة الطائرة من حيث الاستجابة للطيار وللأوامر الصوتية.

شركة روسية تطور طائرات مسيّرة لتصبح تاكسي طائر

 

أخبار ذات صلة

رولز رويس تنضم لثورة التاكسي الطائر
تاكسي "بورشه" الطائر في الطريق

ووفق ما ذكر موقع "غيزمودو" المتخصص بالأخبار العلمية والتقنية، فإن "جوبي أفييشن" تأمل بإطلاق سيارات الأجرة الجوية الخاصة بها في عام 2024، بعد استيفاء المعايير التي حددتها إدارة الطيران الفيدرالية.

وتعتمد مركبة "جوبي أفييشن" الطائرات على 6 محركات كهربائية عديمة الانبعاثات، وتبلغ سرعتها القصوى 321 كيلومتر في الساعة، وتستطيع التحليق لمسافة 241 كيلومترا في الشحنة الواحدة.

وتتسع المركب لسائق و4 ركاب، وسيكون بمقدور العملاء حجز رحلاتهم الجوية على متنها من خلال تطبيق مخصص للهواتف الذكية.