نجح تلسكوب هابل الفضائي مؤخرا، بالتقاط صورة لمجرة حلزونية الشكل، تحتوي ثقبا أسود هائلا في مركزها.

وتعرف المجرة NGC 3254 باسم "سيفرت"، وهي عبارة عن مجموعة من الكواكب والنجوم النشطة للغاية، وتقع على بعد 118 مليون سنة ضوئية عن الأرض.

وباستطاعة الثقب الأسود المتمركز في نواة المجرة بفضل جاذبيته الهائلة، من سحب الغاز والغبار والنجوم والكواكب، إلا أن تراكم المواد يطلق كميات هائلة من الطاقة على هيئة إشعاعات، بالإضافة إلى الحرارة والضوء.

أخبار ذات صلة

الصين تترك "بصمتها" وترفع علمها على المريخ
محاولات متزايدة لاستكشاف كوكب الزهرة رغم ارتفاع حرارته
مسبار الأمل ينشر صورا جديدة عالية الدقة لكوكب المريخ

 

محاولات استكشاف المريخ من الستينيات حتى الآن

وتمكّن التلسكوب حسبما ذكرت صحيفة "إندبندنت" البريطانية، من التقاط الصورة المركبة من أطياف الضوء المرئي والأشعة تحت الحمراء، لتبدو النواة على خلفية الكون المحيط بها.

وتعد الظاهرة التي رصدها التلسكوب غير شائعة، إذ لا تمثل مجرات "سيفرت" سوى 10 في المئة فقط من إجمالي المجرات المعروفة في الكون الشاسع.

جدير بالذكر أن تلكسوب "جيمس ويب" الفضائي سيحل مكان "هابل" في أكتوبر القادم، حيث سيتم إرساله إلى المدار على متن الصاروخ "أريان 5".