بشكل عام تعد الفيتامينات مفيدة للجسم والصحة، وبالتبعية يعتبر الفيتامين "إي" "E" مهما للصحة ومضادا للأكسدة، إلا أن المبالغة في تناوله قد تؤدي إلى مضاعفات صحية خطيرة.

ويحمي فيتامين "إي" خلايا الجسم من الجذور الحرة الحاملة للأمراض، وهي عبارة عن إلكترونات حرة تدور في فضاء غلاف الذرة أو الجزيء، تساهم في ربط الذرات مع بعضها حيث تنجذب إلى بعضها فتتجاذب الذرات أيضا.

وعند انقسام جزيئات الأوكسجين، تصبح منفردة، وتتحول بدورها إلى جذور حرة غير مستقرة، تبحث لنفسها عن جزيئات أخرى تترابط معها، وتسمى عملية البحث هذه بالإجهاد التأكسدي، وبالتالي يصبح هناك المزيد من الضرر للخلايا.

كذلك يساعد الفيتامين على تعزيز عملية التمثيل الغذائي، وتحسين نظام المناعة، حسبما ذكر موقع "هيلث دايجست" المتخصص بالمواضيع الطبية.

ما هي أصعب خطوة عند اتباع الحمية الغذائية؟

ويحتاج الشخص البالغ إلى 15 ميليغرام من فيتامين "E" يوميا، علما أنه يتواجد في مجموعة متنوعة من الأطعمة، بما في ذلك المكسرات والبذور والزيوت النباتية مثل زيت الزيتون.

ولكن ونظرا لعدم قابلية تخزين فيتامين "E" في الجسم لاستخدامه لاحقا، فإن استهلاك المزيد منه قد يؤدي إلى ما يعرف بــ"تسمم الفيتامين E".

أخبار ذات صلة

مفعول سحري.. باحثون يكشفون ما يفعله فيتامين "د" بكورونا
طبيعة عملك تحدد غذاءك.. خبراء يقدمون "الخريطة الصحية"
فيتامين "بي 3".. 3 فوائد "سحرية" لا غنى عنها
لعيون سليمة.. عليكم بتناول هذه الأغذية
دراسة: فيتامين سي والزنك لا يخففان أعراض مرضى كورونا

 

نقص فيتامين "دال" يؤدي لمخاطر تهدد صحة العظام

تسمم الفيتامين E

يعد الفيتامين "E" قابلا للذوبان في الدهون، الأمر الذي يجعله يتراكم على هيئة دهون في الجسم بمرور الوقت، وتناول كميات كبيرة منه.

ويمكن أن يعيق تسمم الفيتامين تخثر الدم، كما أنه يزيد خطر الإصابة بسكتة دماغية نزفية.

ولعلاج هذه الحالة من التسمم، ينبغي التوقف فورا عن تناول جرعات الفيتامين، والاعتماد فقط على نظام غذائي متوازن.

وإن كنت تعاني من أعراض شديدة للسمية، فيجب التواصل مع طبيبك فورا.