وكالات - أبوظبي

أصبح الصاروخ "مومو 3" أول صاروخ ياباني صغير مطور تجاريا يصل الفضاء، بعدما أطلقته شركة  "إنترستيلار تكنولوجي" من موقع اختبارها في مدينة تايكي بجزيرة هوكايدو شمالي البلاد.

وذكرت الشركة أن "مومو 3" غير المأهول ارتفع لأكثر من 100 كيلومتر، وحلق لحوالي 10 دقائق، قبل أن يسقط في المحيط الهادئ.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة "إنترستيلار تكنولوجي" تاكاهيرو ايناغاوا، في مؤتمر صحفي، من هوكايدو: "لقد أثبتنا أن صاروخنا المطوّر بكثير من الأجزاء المتاحة تجاريًا قادر على الوصول إلى الفضاء".

يبلغ طول الصاروخ حوالي 10 أمتار، وقطره 50 سم، ويزن حوالي طن. وهو قادر على نقل حمولات ثقيلة تصل إلى 20 كيلوغرام، لكنه يفتقر حاليًا إلى القدرة على إرسالها إلى المدار.

تهدف الشركة، التي أسسها رجل الأعمال تكافومي هوري في عام 2013، إلى تطوير صواريخ تجارية منخفضة التكلفة لنقل الأقمار الصناعية إلى الفضاء.

أخبار ذات صلة

الخسوف الكلي عند الشعوب.. أساطير مرعبة حول "قمر الدم"

ونقلت وكالة أسوشيتدبرس عن هوري قوله إنه يضع آمالا كبيرة على عمله الجديد.

أضاف "آمل أن يأتي العديد من مصنعي الأقمار الصناعية إلى هنا للانضمام إلينا".

يعد الإطلاق جزءًا من الاتجاه الدولي المتنامي في مجال الأعمال الفضائية، حيث تخلفت اليابان عن المنافسة العالمية.

جاء نجاح السبت بعد فشل عمليتين في عامي 2017 و2018.