ترجمات - أبوظبي

أجرت أكبر طائرة في العالم، أول رحلة لها، يوم السبت، في ولاية كاليفورنيا الأميركية، فيما تراهن الشركة التي تولت الصنع أن تعزز موقعها في سوق المركبات الجوية الخاصة.

وحلقت الطائرة، التي صنعتها شركة "ستارتولاونش سيستمز"، في صحراء موهافي، جنوبي الولايات المتحدة.

وتعتبر الطائرة التي أطلق عليها اسم "روك" الأكبر على الإطلاق لأن طولها يضاهي طول ملعب لكرة القدم في الولايات المتحدة، وتم تزويد المركبة بست محركات.

وتضم الطائرة التي أقلعت عند الساعة السابعة صباحا، جسمي طائرة، وتلتئم المركبتان مع بعضهما البعض من خلال جناح مشترك.

أخبار ذات صلة

خبير طيران يقدم فرضية جديدة لاختفاء الطائرة الماليزية

وبعد تمكنها من الإقلاع بشكل ناجح، استطاعت الطائرة البقاء في الجو لمدة تزيد عن ساعتين ثم هبطت في قاعدة موهافي الجوية وسط تصفيق واحتفال من مئات الأشخاص.

وتم تصميم الطائرة حتى تكون قادرة على إنزال صواريخ وعربات فضائية يصل وزنها إلى 226 طنا وعلى ارتفاع عشرة كيلومترات، وتقول الشركة المصنعة إن حجزها سيكون سهلا للغاية.

ويوم السبت، بلغت الطائرة أقصى سرعة لها قاربت 189 ميلا في الساعة على علو يصل إلى خمسة كيلومترات، وكانت هذه الرحلة لأجل الاختبار فقط.

وقال  الرئيس التنفيذي لشركة ستراتولونش، ين فلويد، في بيان نُشر على موقع الشركة "يا لها من رحلة أولى رائعة".

وتقول ستراتولونش إن رحلة السبت كانت تستهدف اختبار أداء الطائرة والتعامل مع خصائصها. وأقصى سرعة بلغتها الطائرة خلال الرحلة هو 305 كيلومترات في الساعة وأقصى ارتفاع هو 17 ألف قدم.

وأعلن ألن، الذي شارك بيل جيتس في تأسيس مايكروسوفت عام 1975،إنشاء شركة ستراتولونش بتمويل خاص في 2011.

وقالت ستراتولونش إنها تعتزم إطلاق أول صواريخها من روك في2020 على أقرب تقدير.

وتوفي ألن في أكتوبر  2018 بعد لحظات من الكشف عن تطوير الطائرة.