سكاي نيوز عربية - أبوظبي

بات محمد مجدي النجار استشاري أمراض الشرج والمستقيم، أول طبيب مصري يصبح مرجعا لأطباء العالم في استخدام الليزر لعلاج أمراض عدة، حسبما أفادت وسائل إعلام مصرية.

وسيشغل النجار، هذا المنصب المرجعي خلفا للطبيب العالمي أرني ويليام، وفقا لصحيفة "الأهرام".

ووقع الاختيار على النجار، بعد تحقيقه أعلى نسب نجاح في عمليات الناسور الشرجي، وعلاجه لعدد كبير من مرضى الشرج من مختلف الجنسيات على مستوى العالم.

أخبار ذات صلة

وفاة شخص في عملية زراعة شعر تحير الأطباء

ووأوضحت "الأهرام" أن النجار سيوقع عقد تعاون مع شركة "بايوليتيك" الألمانية، ليكون بذلك أول تعاون مصري دولي في مجال علاج أمراض الشرج والمستقيم، باستخدام تقنيات الليزر الحديثة.

وأضافت أن الطبيب المصري يستعد لتلقي التكريم من الشركة الألمانية، بعد إنجازه الكبير.