وكالات - أبوظبي

وضع عالم في الفضاء جهاز المناعة لرائد الفضاء سكوت كيلي في حالة تأهب قصوى وغير نشاط بعض جيناته مقارنة بتوأمه المتطابق الذي ظل على كوكب الأرض.

لم يعرف العلماء ما إذا كانت التغييرات للأفضل أم للأسوأ لكن نتائج الدراسة الفريدة لتوأم ناسا أثارت تساؤلات جديدة أمام الأطباء فيما تهدف وكالة الفضاء لإرسال أشخاص إلى المريخ.

ومنحت التحاليل الجينية للتوأم العلماء فرصة غير مسبوقة لتتبع تفاصيل بيولوجيا الجسد البشري، مثل كيفية عمل جينات رائد الفضاء في الفضاء بشكل مختلف عنها على الأرض.

وأعلنوا تغييرا محيرا الجمعة في مؤتمر صحفي: الجهاز المناعي لكيلي كان نشطا بشكل بالغ.

أخبار ذات صلة

إنجاز "أول عملية تعديل جيني" داخل الجسد