أبوظبي - سكاي نيوز عربية

ذكرت تقارير طبية في إيرلندا، أن رجلا في الثالثة والثلاثين من العمر انتهى به الأمر في المستشفى بعدما حقن نفسه بجرعات كثيرة من سائله المنوي حتى يتخلص من ألم الظهر.

وبحسب موقع "غيزمودو"، فإن الرجل حقن نفسه عن طريق الذراع طيلة 18 شهرا، لكنه اضطر إلى قصد الطبيب بعدما تفاقم وضعه الصحي وشعر بألم شديد في أسفل الظهر.

وإثر قيامهم بعملية الفحص، اكتشف الأطباء بؤرة منتفخة ومحمرة في ساعد الرجل، وحين سألوه حول السبب، اعترف بأنه كان يحقن نفسه بـالسائل المنوي مستخدما إبرة اشتراها عن طريق الانترنت.

أخبار ذات صلة

خرافات يصدقها كثيرون عن "الإيدز"

وكان الرجل الإيرلندي يقوم بإدخال جرعات السائل المنوي إلى شرايينه وعضلاته، ظنا منه أن هذا الأمر سيؤدي إلى تخفيف الآلام التي يعاني منها.

وقال أطباء في مستشفى "أديلايدي آند ميث" في إيرلندا، إن هذه الحالة هي الأولى من نوعها، وأوضحوا أن المنطقة التي كانت تتلقى الحقنات في الذراع صارت صلبة مع مرور الوقت.

أخبار ذات صلة

تحقيق صيني "فوري" بأول ولادة لطفلين معدلين جينيا

وقام الأطباء بإخضاع المريض المثير للجدل لعلاج فوري عن طريق الوريد حتى يتخلص من الميكروبات التي دخلت إلى الجسم بسبب الحقنات.