أبوظبي - سكاي نيوز عربية

بدأت المتاجر الألمانية في العاصمة برلين عرض أول بيض "غير قاتل" بالعالم للبيع، بعد أن حقق العلماء الألمان انفراجة يمكن أن تضع حدا للقضاء على مليارات الكتاكيت الذكور حول العالم.

وتأتي هذه الخطوة بعد أن اكتشف العلماء طريقة لتحديد جنس الكتاكيت، وهي داخل البيض قبل أن تفقس، وبالتالي تحديد بيض الذكور منها وعرضه للبيع، حيث جرت العادة في السابق على التخلص منه.

وكانت المزارع حول العالم تتخلص سنويا من 6 ملايين بيضة تحمل في جوفها ذكورا محتملة، الأمر الذي سينقذ مليارات الكتاكيت الذكور الآن في أنحاء مختلفة من العالم، ويقلل من خسائر المزارع أيضا.

ويسمح المشروع الجديد للعلماء بتحديد جنس الفرخ قبل أن يتشكل ويفقس، وبالتالي استخدام بيضها بشكل طبيعي، حيث إن ذكور الدجاج لا تنتج ما يكفي من اللحم.

أخبار ذات صلة

بعد صورة وجبة عشاء.. "كنتاكي" في قلب فضيحة "مقززة"
"مفاجأة الديوك" تفسد احتفالات البريطانيين بـ"الكريسماس"

ونقلت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، عن لودجر بريلوه، المدير العام للشركة المشرفة على المشروع قوله: "إذا كان بإمكاننا تحديد جنس بيضة التفريخ، فيمكننا الاستغناء التام عن إعدام الذكور الحية من الكتاكيت".

ويمكن تحديد جنس الكتكوت بعد 9 أيام فقط من إخصاب البويضة، من خلال استخراج السوائل من البيضة باستخدام الليزر، من دون الإضرار بالجنين النامي في الداخل.

وإذا كان السائل يحتوي على هرمون أنثوي، ويتم ملاحظته في إجراء "شبيه باختبار الحمل"، تستمر البيضة في التطور وتفقس في اليوم الواحد والعشرين.