أبوظبي - سكاي نيوز عربية

توصلت دراسة علمية إلى أن الدواء، الذي تعطيه هيئة الخدمات الصحية الوطنية في المملكة المتحدة، لمرضى سرطان الثدي قد يؤثر على وظائف الدماغ وذاكرته.

وقالت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية إن الهيئة المعروفة اختصارا بـ"NHS" تمنح المرضى دواء "ليتروزول" الشهير لعلاج سرطان الثدي، مشيرة إلى أنه تم وصف هذا العقار أكثر من 750 ألف مرة العام الماضي في بريطانيا.

وبالرغم من أن أبحاث السرطان في المملكة المتحدة تشير إلى أن ما يصل إلى 30 في المئة من المرضى يعانون من آثار جانبية للأدوية التي يتناولونها، إلا أن دراسة جديدة وجدت أن مضاعفات "ليتروزول" قد تكون أكثر خطورة.

وبعد إخضاع هذا الدواء للدراسة والتجريب على عدد من القرود لمدة أربعة أسابيع فقط، تم التوصل إلى أنه يضعف وظائف خلايا الدماغ، الموجودة في منطقة تدعى "hippocampus"، وتقع في الفص الصدغي للدماغ.

أخبار ذات صلة

"علاج ثوري" للسرطان الأكثر فتكا بالرجال
دراسة: الناجيات من سرطان الثدي عرضة لـ"مشاكل أخرى"

كما وجد الباحثون أن القرود واجهوا مشكلة "النسيان"، وذلك بعد أن فشلوا في اختبارات الذاكرة

وقد أجريت هذه الدراسة من قبل جامعة تورنتو في كندا، بقيادة الباحث نيكول جيرفيه.

ويرتبط الدواء كذلك بآثار جانبية أخرى، قد تظهر على شخص من بين كل 10، مثل ألم المفاصل ورفع مستويات الكوليسترول وفقدان الشهية وسقوط الشعر.