أبوظبي - سكاي نيوز عربية

ألغت قرغيزستان ذات الغالبية المسلمة الاثنين مباراة دولية لكرة القدم مع ميانمار، خوفا من "عمل إرهابي محتمل" في أجواء من المخاوف المتزايدة على أقلية الروهينغا المسلمة.

وقالت ناطقة باسم الاتحاد القرغيزستاني لكرة القدم في اتصال هاتفي مع وكالة فرانس برس إن "المباراة ألغيت بقرار من رئيس الوزراء صفر عيساكوف وبسبب تهديد إرهابي محتمل".

ويمكن أن تجري المباراة التي كانت مقررة الثلاثاء في إطار تصفيات كأس آسيا، في بلد آخر، كما قال رئيس الاتحاد سيميتي سلطانوف في مؤتمر صحفي.

وكان عدد من مستخدمي شبكات التواصل الاجتماعي في قرغيزستان اقترحوا تنظيم تظاهرة سلمية ضد أعمال العنف التي يواجهها الروهينغا المسلمون في ميانمار.

وكان نحو ألف شخص معظمهم من المسلمين شاركوا الأحد في تظاهرة أمام سفارة بورما في روسيا.