أبوظبي - سكاي نيوز عربية

في خطوة تهدف للحفاظ على البيئة، طلب منظمو دورة الألعاب الأولمبية الصيفية المقررة في طوكيو سنة 2020، من اليابانيين التبرع بهواتفهم النقالة القديمة وأجهزة إلكترونية أخرى، لإعادة تدويرها واستخدامها في صنع الميداليات.

ويهدف القائمون على الحادث إلى جمع 8 أطنان من الذهب والفضة والبرونز، في حاويات ستوضع في مختلف المدن اليابانية بدءا من أبريل.

وستخصص المعادن التي يتم جمعها، لصنع 5 آلاف ميدالية للألعاب الأولمبية والبارالمبية، وفق ما ذكرت وكالة فرانس برس.

وأشارت اللجنة المنظمة إلى أنه يمكن أيضا التبرع بأجهزة أخرى مثل الكاميرات وأجهزة الكومبيوتر النقال والألعاب الالكترونية، في أكثر من ألفي متجر للهواتف والإلكترونيات في مناطق يابانية مختلفة.

وسبق للجان منظمة للألعاب الأولمبية إعادة تدوير المعادن لصك الميداليات، ففي أولمبياد ريو دي جانيرو 2016، كانت الميداليات الذهبية الموزعة خالية من الزئبق، في حين تم صك 30 بالمائة من الميداليات الفضية والبرونزية بفضل عمليات إعادة التدوير.