أبوظبي - سكاي نيوز عربية

فازت غانا على أوغندا 1-صفر، الثلاثاء، في الجولة الأولى من منافسات المجموعة الرابعة لكأس الأمم الإفريقية لكرة القدم المقامة في الغابون.

وسجل أندريه أيوو هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 32 من ركلة جزاء، ليستهل وصيف بطل النسخة الأخيرة منافسات النسخة 31 بفوز هام على أوغندا 1.

وفرض المنتخب الغاني سيطرته في الشوط الأول، وسنحت له فرص عدة للتسجيل، إلا أنه اكتفى باستغلال واحدة سجل منها هدفه الوحيد، قبل أن يتراجع إلى الدفاع في الشوط الثاني تاركا المبادرة للمنتخب الأوغندي الذي وقف عاجزا أمام الخبرة الكبيرة لغانا.

وكسبت غانا النقاط الثلاث في بداية مشوارها في المجموعة التي تضم منتخبين قويين هما مالي، ومصر حاملة الرقم القياسي في عدد ألقاب البطولة (سبعة).

وكانت أول فرصة في المباراة للمنتخب الأوغندي بتسديدة قوية زاحفة لطوني ماويج، تصدى لها الحارس بريماه رزاق بصعوبة (5).

وانتظرت غانا الدقيقة 19 لتهديد مرمى أوغندا بكرة رأسية لقائدها مهاجم الأهلي الإماراتي اساموا جيان، مرت بجوار القائم الأيمن (19)، وأخرى للاعب نفسه من مسافة قريبة كان مصيرها مثل سابقتها (20).

وتوغل جوردان أيوو من الجهة اليمنى ومرر كرة على طبق من ذهب إلى شقيقه أندريه فلعبها بخارج قدمه اليسرى زاحفة من داخل المنطقة تصدى لها الحارس دينيس أونيانغو (29).

وحصلت غانا على ركلة جزاء عندما فشل المدافع إسحاق أيسيندي في السيطرة على كرة داخل المنطقة فانتزعها منه جيان، إلا أنه امسكه وعرقل تقدمه. وانبرى أيوو للكرة بنجاح على يمين الحارس (32).

واضطر مدرب غانا، الإسرائيلي غرانت إفرام، إلى تغيير رحمن بابا بفرانك اتشيمبونغ بسبب إصابة الأول (38). وحرم القائم الأيسر لمرمى غانا، أوغندا من إدراك التعادل بإبعاده تسديدة قوية لفاروق ميا إثر هجمة مرتدة منسقة (43).

ودفع مدرب أوغندا، الصربي ميلوتين سريدويفيتش، بموزيس أولويا بدلا من ميكايل أزيرا مطلع الشوط الثاني (46)، ثم بمحمد شعبان بدلا من لواغا كيزيتو (58). وتحسن أداء الأوغنديين نسبيا، وكاد ماويج يدرك التعادل من تسديدة قوية بيسراه من خارج المنطقة علت العارضة بقليل (63).

وانفرد شعبان بالحارس الغاني، بيد أن كرته كانت ضعيفة فالتقطها الأخير (67)، ثم سدد جيوفري ماسا كرة قوية من ركلة حرة مباشرة من 25 مترا علت العارضة بقليل (68).

ولعب سريدويفيتش ورقته الأخيرة باشراكه جيوفري سيرونكوما (70). وفطن غرانت لضغط أوغندا فعزز وسط الملعب بإشراكه إيمانويل بادو على حساب القائد جيان (73).

وجرب ميا حظه بتسديدة قوية من خارج المنطقة بين يدي الحارس (75). وكاد أتسو يقضي على الآمال الأوغندية في الدقيقة 86، عندما توغل داخل المنطقة وسدد كرة قوية تصدى لها الحارس أويانغو ببراعة على دفعتين.