أبوظبي - سكاي نيوز عربية

حقق أرسنال فوزا مهما على مضيفه ليفربول 2 -1 في افتتاح المرحلة السابعة والعشرين من الدوري الإنجليزي لكرة القدم السبت.

على ملعب انفيلد رود، قاد الهولندي روبن فان بيرسي "المدفعجية" إلى تحقيق الفوز الخامس عشر هذا الموسم بتسجيله هدفي فريقه، رافعا رصيده إلى 25 هدفا في صدارة ترتيب هدافي الدوري، بفارق 8 أهداف عن مطارده مهاجم مانشستر يونايتد واين روني.

وأراد ليفربول الاستفادة من فرصة اللعب على أرضه، وإضافة 3 نقاط ثمينة لرصيده رغم نتائجه المتذبذبة مؤخرا، وهاجم منذ البداية ليحصل الأوروغوياني لويس سواريز على ركلة جزاء صدها حارس أرسنال البولندي فويسيتش شيتشيني.

وعوض ليفربول الفرصة الضائعة بعد دقائق قليلة عندما أحرز مدافع أرسنال الفرنسي لوران هدفا بالخطأ في مرمى فريقه (د.23).

ولم تدم فرحة "الفريق الأحمر" طويلا إذ استطاع الضيوف إدراك التعادل حين تلقى فان بيرسي كرة رائعة من الفرنسي بكاري سانيا قابلها برأسه ووضعها بسهولة في شباك الحارس الإسباني خوسيه مانويل رينا (د.31).

وفي الشوط الثاني، استمرت المحاولات من الطرفين خصوصا ليفربول وأضاعا فرصا عدة.

لكن أرسنال لم يقبل الخروج بنقطة واحدة من اللقاء بعدما تابع فان بيرسي تمريرة زميله الكاميروني ألكسندر سونغ إلى الشباك (د. 90+2).

وبقي رصيد ليفربول برصيد 39 نقطة في المركز السابع مقابل 49 نقطة لأرسنال في المركز الرابع المؤهل إلى دوري أبطال أوروبا.

وفي أبرز النتائج الأخرى سقط تشلسي، الذي باتت رأس مدربه البرتغالي فيلاس بواش مطلوبة من جديد، في فخ الهزيمة أمام ضيفه وست بروميتش البيون بهدف وحيد حمل توقيع غاريث ماكولي (دقيقة 82).

كما حقق مانشستر سيتي المتصدر فوزا متوقعا على ضيفه بولتون 2-صفر بهدفي غريتار رافن شتاينسون بالخطأ في مرماه  (د.23)

وفي الشوط الثاني، عزز الإيطالي ماريو بالوتيلي تقدم مانشستر سيتي بالهدف الثاني مستفيدا من تمريرة آدم جونسون (د.69).

ورفع مانشستر سيتي رصيده إلى 66 نقطة، وابتعد بفارق 5 نقاط عن جاره ومطارده مانشستر يونايتد بطل الموسم الماضي الذي يحل ضيفا على توتنهام الأحد.