أبوظبي - سكاي نيوز عربية

عين نادي بورتو الذي ينافس في دوري الدرجة الأولى البرتغالي لكرة القدم حارس مرماه الاحتياطي السابق نونو مدربا جديدا له في محاولة جديدة لاستعادة أمجاده.

ونونو (42 عاما)، والذي تولى في السابق تدرب فالنسيا الإسباني، هو المدرب الرابع لبورتو منذ فوزه بأخر لقب كبير في 2013 حينما توج بالدوري المحلي.

ويتولى نونو المسؤولية خلفا لجوزيه بيسيرو الذي أقيل الاثنين الماضي.

وقال نونو، في بيان صادر عن النادي: "ليس هذا وقت الوعود بل هو وقت الضمانات".

وأضاف "أنا شخص يتبع قناعاته، وأنا على قناعة تامة بأن بإمكاننا دائما تحقيق الفوز. أضمن لمشجعي بورتو أننا بالعمل الجاد والوحدة سنحقق ما نصبو إليه وهو الفوز".

ولعب نونو في بورتو فترتين الأولى بين عامي 2002 و2004، والثانية بين عامي 2007 و2010، وكان الحارس الثاني في الفترتين، لكنه فاز معه بالعديد من الألقاب المحلية والأوروبية والدولية.

وبدأ نونو مسيرته التدريبية مساعدا لجيسوالدو فيريرا في ملقة الإسباني، وتولى تدريب بلنسية في يوليو 2014، ولكن أقيل من المنصب بعد عام و4 أشهر، بسبب ما وصفه النادي بالنتائج "الأقل إيجابية".

وسبق لبورتو الفوز بالدوري البرتغالي تسع مرات ما بين 2002 و2013،ولكنه فقد الهيمنة على الكرة البرتغالية بصورة مفاجئة، وفاز غريمه المحلي بنفيكا بالدوري في أخر ثلاث سنوات.

ومنذ 2013 تعاقد بورتو مع باولو فونسيكا ويولين لوبتيجيوبيسيرو كمدربين بينما تولى لويس كاسترو وروي باروس المسؤولية بصورة مؤقتة.