أبوظبي - سكاي نيوز عربية

سجل المهاجم رضا غوتشان نجاد هدفا قاتلا في مرمى الإمارات منح إيران الفوز 1-صفر وصدارة المجموعة الثالثة، الاثنين، في بريزبين ضمن الجولة الثالثة الأخيرة من الدور الأول لكأس آسيا 2015 لكرة القدم.

ووصلت الكرة لنجاد داخل المنطقة فلعبها برأسه في المرمى مسجلا هدفا قاتلا منح بلاده الصدارة (90+1).

وكانت الإمارات على بعد ثوان من تفادي مواجهة محتملة مع اليابان حاملة اللقب في ربع النهائي، علما بأن الأخيرة تلعب على صدارة المجموعة الرابعة، الثلاثاء، مع الأردن في ملبورن، لكنها تلقت هدفا في وقت كانت المباراة تلفظ أنفاسها الأخيرة.

ورفعت إيران رصيدها إلى 9 نقاط مقابل 6 للإمارات التي كانت قد تأهلت معها سابقا بعد الجولة الثانية.

وكانت المباراة مرتقبة بين فريقين حققا 6 نقاط من مباراتين، فالإمارات تغلبت على قطر 4-1 والبحرين 2-1، وإيران على البحرين 2-صفر وقطر 1-صفر، وبالتالي كانت الإمارات ستتصدر بحال فوزها أو تعادلها، فيما كان الإيرانيون بحاجة للفوز فقط.

ولم تكن مواجهات الإمارات مع إيران تبشر بالخير، إذ خسرت أمامها صفر-3 في نسخة سنغافورة 1984 و1-صفر في نسخة قطر 1988، قبل أن يتعادلا على أرض الساموراي من دون أهداف في 1992، ثم التقيا مرة رابعة في النسخة الأخيرة عندما فازت إيران 3-صفر في الدوحة.             

وتقدم الإمارات أداء جميلا في النسخة الحالية فحققت فوزين افتتاحيين وتعادلا علما بأنها سجلت في مباراة قطر 4 أهداف أي أكثر مما سجلته في مبارياتها الثماني الأخيرة في النهائيات.