أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قال المدير الفني لمانشستر سيتي الإنجليزي مانويل بيلغريني، إن لاعب وسط تشلسي السابق فرانك لامبارد سيدافع عن ألوان أبطال الدوري الممتاز على سبيل الإعارة لمدة 6 أشهر، ليؤكد صحة الأخبار التي تحدثت عن الصفقة.

وسبق لصحيفة "نيويورك ديلي نيوز" ومعظم الصحف البريطانية المحلية أن ذكرت أن لامبارد (36 عاما)، سيعار إلى مانشستر سيتي، ثم يعود ليخوض أولى مبارياته في الدوري الأميركي مع فريقه الجديد نيويورك سيتي في يناير المقبل.

ويهدف لامبارد، أفضل هداف في تاريخ الفريق اللندني الذي انتقل إلى نيويورك سيتي لعامين ونصف، إلى المحافظة على لياقته البدنية لأن الموسم الجديد من الدوري الأميركي لن يبدأ قبل العام الجديد.

وأكد التشيلي بيلغيريني في مؤتمر صحفي من الولايات المتحدة حيث كان سيتي مشاركا في كأس الأبطال الدولية: "كما تعلمون، وقع فرانك عقدا مع نيويورك سيتي وسيبدأ عمله هنا في يناير لأن الموسم يبدأ في مارس".

وتابع: "بدءا من الأربعاء المقبل سيبدأ العمل معنا وسيلعب معنا حتى حينها. في الوقت الحالي سيعمل مع الفريق سيكون جزءا منه. سيقاتل من أجل مركزه. يعلم أننا نملك فريقا جيدا جدا وهناك الكثير من اللاعبين في مركزه. إنه لاعب آخر يضاف اليه".

وأردف: "تنتظرنا الكثير من المباريات، خصوصا في دوري أبطال أوروبا، وبالتالي هو لاعب مهم جدا بالنسبة لفريقنا".

وجاء حديث بليغريني بعد خسارة فريقه أمام أولمبياكوس اليوناني بركلات الترجيح، في الجولة الثالثة الأخيرة من منافسات المجموعة الأولى في كأس الأبطال الدولية، ما حرمه التأهل إلى النهائي الذي سيجمع مواطنيه ليفربول ومانشستر يونايتد.

وسيتواجه لامبارد الذي أمضى 13 موسما مع تشلسي، فريقه السابق في 23 سبتمبر في الدوري الممتاز.

ودافع لامبارد، لاعب وست هام يونايتد السابق، عن ألوان تشلسي منذ موسم 2001-2002، وحقق معه دوري أبطال أوروبا 2012 والدوري الأوروبي "يوروبا ليغ" 2013 والدوري الإنجليزي 2005 و2006 و2010.