أيام قليلة تفصلنا عن موعد إعلان قائمة منتخب مصر المشاركة بأولمبياد طوكيو المقبلة، والمقرر إقامتها في الفترة من 23 يوليو وحتى 8 أغسطس، حيث لا تزال العديد من المشكلات تواجه الجهاز الفني للفراعنة.

ونجح منتخب مصر في تحقيق الفوز على جنوب إفريقيا في مواجهتين وديتين جمعتهما خلال الأيام الأخيرة، حيث شهد اللقاء الأول فوز الفراعنة بثنائية نظيفة، بينما انتهت المواجهة الثانية بفوز مصر بثلاثة أهداف دون مقابل.

وكشف مصدر داخل المنتخب الأولمبي –رفض عدم الكشف عن اسمه- "الأزمات" التي تواجه الجهاز الفني للفراعنة قبل إرسال القائمة النهائية المقرر مشاركتها بالأولمبياد، يوم 30 من الشهر الجاري.

وأضح المصدر لموقع "سكاي نيوز عربية"، أن نادي ليفربول حتى الآن لم يوافق على مشاركة محمد صلاح مع المنتخب الأولمبي، خاصة أن الأولمبياد لا يتواجد ضمن "الأجندة الدولية"، واللاعب لا يحق له المشاركة بالأولمبياد دون موافقة فريقه.

وأضاف المصدر: "خطاب اتحاد الكرة المرسل إلى النادي الإنجليزي أكد على رغبة صلاح في المشاركة مع المنتخب الأولمبي، ومفاوضة الأندية الأجنبية من اختصاص اتحاد الكرة، ويقتصر دور الجهاز الفني للفراعنة على اختيار اللاعبين، لذا ينتظر المدير الفني الكابتن شوقي غريب رد ليفربول خلال الأيام المقبلة، ولدينا بدائل في حال غياب صلاح، وما زال موقف النادي الإنجليزي غير واضح".

كما أشار المصدر المسؤول بالمنتخب الأولمبي إلى أن الجهاز الفني للمنتخب لديه رغبة كبيرة في تواجد صلاح مع الفريق، وأوضح قائلا: "لا يمكن الاختلاف على القيمة الفنية لأحد أفضل لاعبي مصر عبر تاريخها، بالإضافة إلى دوره القيادي، وقدرته على تحفيز اللاعبين من حوله، الذين يعتبروه قدوة لهم، لكن لدينا خطة بديلة في حالة غياب المحترفين".

وبيّن المصدر أن الاتحاد المصري بات قريبا من الحصول على موافقة من نادي غلطة سراي التركي من أجل مشاركة مصطفى محمد بالأولمبياد، وأضاف: "موقف مصطفى أقل تعقيدا من صلاح، واللاعب لديه رغبة كبيرة في استكمال الحلم الذي بدأه مع زملائه، من بداية البطولة الإفريقية التي كان هدافها، كما أنها فرصة جيدة لمصطفى لزيادة أسهمه في الانتقال إلى الدوريات الخمسة الكبرى بأوروبا".

أخبار ذات صلة

محمد صلاح وأولمبياد طوكيو.. آخر تطورات "الملف الصعب"
اعتذار لاعب مصري عن المشاركة بالأولمبياد.. واتحاد اللعبة يرد
مصر.. إنجاز رياضي لم يتحقق منذ 71 عاما
بطل المصارعة المصري "كيشو"... هل يحرز الميدالية في طوكيو؟

نتائج الأهلي الإفريقية

وأكد المصدر أن الجهاز الفني للمنتخب الأولمبي، ينتظر نتائج الأهلي الإفريقية من أجل تحديد مصير لاعبي النادي الأحمر من المشاركة بالأولمبياد، خاصة أن نهائي دوري أبطال إفريقيا سيكون يوم 17 يوليو المقبل، وهو موعد دخول لاعبي المنتخب المصري بـ"الفقاعة الطبية" في طوكيو.

وتابع قائلا: "الجهاز يفكر حاليا في ضم محمد الشناوي حارس مرمى الأهلي، بالإضافة إلى أن مهاجم الفريق صلاح محسن ووسط الميدان أكرم توفيق والمدافع الأيمن أحمد رمضان بيكهام لديهم فرص كبيرة في التواجد ضمن القائمة النهائية للمنتخب الأولمبي، لكن هل سيتحمل النادي الأهلي كل تلك الغيابات في حال الفوز على الترجي التونسي، والوصول إلى النهائي؟. هنا تكمن الأزمة".

يُشار إلى أن الأهلي المصري سيواجه نظيره الترجي التونسي، ضمن منافسات ذهاب الدور نصف النهائي من دوري أبطال إفريقيا، السبت المقبل، على أن يكون لقاء العودة يوم 26 من يونيو الجاري، لذا سيكون لدى الجهاز الفني أقل من أسبوع لحسم مصير مشاركة لاعبي الأهلي بالأولمبياد.

بطولة جديدة للزوارق تعزز آمال مصر في أولمبياد 2020

 

تصفيات أمم إفريقيا.. مصر تتصدر وصلاح يتألق

وحول هذه النقطة أوضح المصدر: "لدينا خطة بديلة في حالة غياب اللاعبين، والنادي الأهلي يمثل مصر في البطولة الإفريقية، ونسعى لتحقيق هدف واحد، وهو تشريف اسم مصر في المنافسات القارية والدولية".

وعند سؤاله عن "الثلاثي الكبير" الأقرب للانضمام إلى المنتخب الأولمبي، قال المصدر المسؤول بمنتخب الفراعنة: "حتى الآن محمد صلاح هو الاسم الوحيد الذي تم الاستقرار عليه، وهناك أسماء مرشحة بقوة عن الآخرين مثل محمود حمدي الونش ومحمد الشناوي، بالإضافة إلى طارق حامد وأحمد حجازي".

واختتم المصدر حديثه قائلا: "يضع الجهاز الفني في الحسبان قوة منافسينا في (مجموعة الموت) كما تم تسميتها إعلاميا، فإسبانيا والأرجنتين لديهما فرصة لضم أفضل لاعبي العالم إلى قوام فرقهم الأولمبية، لكننا نثق في قدرة منتخبنا على تحقيق إنجاز قوي، والانتصار على المنتخب البرازيلي، في المباراة الودية التي جمعتنا بهم مؤخرا أكبر دليل على امتلاكنا لفريق قادر على الصمود أمام أي منافس".

جدير بالذكر، أن مجموعة مصر بدورة الألعاب الأولمبية المقبلة تضم فرق: إسبانيا، الأرجنتين، وأستراليا.