قد تبدو الهزيمة الثقيلة التي مني بها فريق برشلونة أمام بايرن ميونيخ الألماني في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا بنتيجة 8 أهداف لهدفين، الجمعة، قاسية للغاية على جماهير برشلونة في جميع أنحاء العالم، لكن الأمر يبدو أكثر تعقيدا.

فهذه ليست المرة الأولى التي تتلقى فيها شباك الفريق الكتالوني 8 أهداف، أو أكثر، في مباراة واحدة، وإن كان الأمر نادر الحدوث للغاية.

فوفقا لحساب "مستر تشب" الإحصائي على تويتر، فإن "البارسا" خلال 4 آلاف و400 مباراة رسمية خاضها طوال تاريخه، تلقى 8 أهداف أو أكثر، فقط في 6 مباريات.

والهزيمة الأولى بنتيجة +8، تعود لعام 1931 أمام أتلتيك بلباو في بطولة الدوري، وكانت بنتيجة 12 هدفا لهدف وحيد.

والمرة الثانية، وفقا لنفس الحساب، جاءت بعد ذلك بـ 4 سنوات أمام الغريم الأبدي ريال مدريد في نفس البطولة، وانتهت بنتيجة 8 أهداف لهدفين، أي نفس نتيجة المباراة الكارثية أمام بايرن ميونيخ.

أخبار ذات صلة

ماذا حدث للكرة الإسبانية؟ رقم واحد يلخص "المأساة"
كارثة برشلونة: مشهد لم يحدث منذ 70 عاما.. وقرار "لن يتأخر"
"مباراة المهانة".. بايرن ميونيخ يكتسح برشلونة بنتيجة جنونية
فيروس كورونا يصيب ثانى لاعب في برشلونة

ريال مدريد أعاد الكرة مرة أخرى، ولكن هذه المرة عام 1943 في الكأس، حيث انتهت المباراة بنتيجة 11 -1.

وحقق إشبيلية نفس الأمر فهزم برشلونة في مناسبتين بفارق 8 أهداف أو أكثر، الأولى كانت عام 1940 بمسابقة الدوري وانتهت المواجهة بنتيجة 11-1، أما المرة الثانية فكانت في بطولة الكأس عام 1946 بثمانية أهداف نظيفة.

لكن الهزيمة أمام بايرن ميونيخ، الجمعة، كانت المرة الأولى على صعيد البطولات الأوروبية التي تهتز شباك البارسا خلالها بثمانية أهداف في مباراة واحدة، جاء 4 منها بأول 30 دقيقة.