سكاي نيوز عربية - أبوظبي

خصص عشاق ومحبو محمد صلاح في مختلف بقاع العالم، كلمات وصورا خاصة للاحتفال بعيد ميلاد النجم المصري الثامن والعشرين.

وولد "مو صلاح" يوم 15 يونيو 1992 في قرية نجريج التابعة لمركز بسيون في محافظة الغربية المصرية، ويحتفل الاثنين بعيد ميلاده الـ28.

وكان فريقه ليفربول أول المهنئين، حيث نشر على صفحاته الاجتماعية مقطع فيديو باللغة العربية يتحدث عن صفات ومهارات اللاعب، مرفقا إياه برسالة: "بعزمه وإصراره وحبه لكرة القدم توج محمد صلاح ملكا لقلوب كل مشجعي ليفربول! كل عام وأنت بخير يا صلاح كل عام وأنت ملك".

كما احتفل الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) بذكرى ميلاد صلاح، حيث نشرت صفحته العربية على "تويتر" رسالة محفزة مرفوقة بصورة اللاعب، وكلمات: "عيد ميلاد سعيد لمعشوق الجماهير المصرية والعربية الذي ألهم الملايين وأثبت أن الأحلام تتحقق. الملك المصري يحتفل بيوم ميلاده 28.. كل عام وأنت بخير كابتن صلاح وتمنياتنا بالمزيد من النجاح والتألق".

وكان زملاؤه في "الريدز" أيضا من بين المهنئين، حيث شاركوا قصصا على حساباتهم في "إنستغرام"، للاحتفال بعيد ميلاد صلاح.

ونشر نابي كيتا صورة يعانق فيها صلاح خلال إحدى المباريات، وعلق عليها بالقول: "عيد ميلاد سعيد أخي"، كما شارك أندي روبرتسون صورة مع اللاعب المصري خلال إحدى الحصص التدريبية، معلقا عليها بـ"عيد ميلاد سعيد للملك".

أخبار ذات صلة

فان دايك يرفض عرض سان جرمان "الخيالي" وليفربول يكافئه
أول لقاء منذ توقف الدوري.. ليفربول يكتسح بلاكبيرن

عشاق صلاح

ومن جهة أخرى، وجه عدد كبير من متابعي ومحبي صلاح رسائل تهنئة بمختلف اللغات على حساباتهم الخاصة في المواقع الاجتماعية، بينما اختار آخرون عرض ألقابه وإنجازاته.

وقال أحدهم بالإنجليزية: "عيد ميلاد سعيد فخر العرب"، وذكر آخر يبدو أنه مشجع وفي لفريق ليفربول: "في هذا اليوم ولد المهاجم المصري صلاح. جاء إلى أنفيلد من روما في عام 2017. سجل 91 هدفا خلال 144 مباراة وساعدنا على إحراز لقب دوري أبطال أوروبا".

تغريدات الجماهير العربية كانت غزيرة هي الأخرى، فقال مغرد يدعى أحمد: "كل سنة وأنت طيب يا فخر العرب. وإن شاء الله دائما في تقدم. وبإذن الله أحسن لاعب وهداف الدوري الإنجليزي".

وقال آخر: "محمد صلاح نقل اللاعب العربي من الهامش إلى عنوان الصفحة".

يشار إلى أن مسيرة صلاح الكروية تميزت بحصده العديد من الجوائز الفردية المهمة، مثل جائزة أفضل لاعب في إفريقيا مرتين، وجائزة أفضل لاعب في الدوري الإنجليزي.

ويطمح النجم المصري أن يختتم هذا الموسم بإحرازه لقب "البريمرليغ" مع فريقه ليفربول، الذي يتصدر البطولة بـ82 نقطة، حيث تستأنف المسابقة في خلال أيام بعد توقفها بسبب أزمة فيروس كورونا.