وكالات - أبوظبي

بعد أن علقت في مدينة نيويورك الأميركية بسبب فيروس كورونا المستجد، نشرت نجمة التنس التونسية أنس جابر، مقطع فيديو توضح فيه تفاصيل يومها في الحجر المنزلي، وتكشف "طريقتها الجديدة" في الحفاظ على لياقتها البدنية.

وأصبحت أنس جابر (25 عاما) أول عربية تصل لدور الثمانية في البطولات الكبرى، وكان ذلك في أستراليا المفتوحة 2020، حيث خسرت أمام الأميركية صوفيا كينين، التي توجت باللقب بعد ذلك.

كما تأهلت جابر لدور الثمانية في بطولة قطر المفتوحة في الدوحة، وهي الآن المصنفة 39 عالميا، وهو أفضل مركز تصل إليه طوال مسيرتها في اللعبة.

لكن توقف منافسات التنس، بسبب الفيروس سريع العدوى، حتى منتصف يوليو المقبل على أقل تقدير، غير نمط حياة اللاعبة، كغيرها من ملايين البشر حول العالم.

وفي فيديو نُشر على حساب بطولة أستراليا للتنس على موقع تويتر، قالت جابر وهي تبتسم: "غير مسموح لي بتناول كمية الطعام التي أريدها، كما أنني لا أتحرك كثيرا".

وكشفت جابر عن الطريقة الجديدة التي ستتبعها للحفاظ على لياقتها البدنية، قائلة: ""أحب الرقص وربما سيتعين علي ممارسة الرقص في البيت. أتمنى أن لا يطردنا الجيران (بسبب ذلك). لكن الأمور على ما يرام حتى الآن."

وأضافت: "كل ما نفعله الآن هو مشاهدة بعض الأفلام وتناول بعض الفشار أيضا".

وتابعت جابر: "أنا عالقة نوعا ما هنا. لكني ربما أحب هذا الوضع، فأنا هنا مع زوجي وهو أيضا مدربي الخاص باللياقة البدنية.. ويحاول مساعدتي على اجتياز هذه الفترة".

واستطردت اللاعبة التونسية، قائلة: "الشيء الوحيد الذي نفتقده هو ممارسة التنس. هذا هو الشيء الوحيد الذي لا نقوم به في الوقت الحالي".

أخبار ذات صلة

توقف مسيرة نجمة تونس في "أستراليا المفتوحة"
أنس جابر تكتب تاريخا جديدا للعرب في "أستراليا المفتوحة"

وحسب أرقام لوكالة رويترز، فإن كورونا أصاب أكثر من 336 ألف شخص في الولايات المتحدة حتى الآن، بينما تبقى نيويورك الأكثر تأثرا بالفيروس.

وفي ظل قيود السفر المفروضة في معظم دول العالم بهدف احتواء العدوى، لم تتمكن جابر من العودة إلى بلادها.

وحاليا تدير جابر منافسة على الإنترنت لجماهير بلادها، إذ تطلب منهم إرسال تسجيلات عن اللعبة في بلادهم، مقابل حصول الفائز على أحد مضاربها.