سكاي نيوز عربية - أبوظبي

سادت مشاعر الحزن على أجواء مباراة لوس أنجلوس ليكرز الأولى منذ رحيل أسطورة الفريق كوبي براينت قبل أيام.

وتحولت مباراة ليكرز أمام بورتلاند بليزرز، السبت، إلى حفل تأبين كامل لأسطورة الفريق، الذي لقي مصرعه مع ابنته بحادث تحطم طائرة هليكوبتر، الأحد الماضي.

ووزع الفريق قمصانا صفراء تحمل اسم ورقم براينت، على جميع الحاضرين في ملعب "ستيبلز سينتر" والبالغ عددهم 20 ألف متفرج، في منظر مبهر ومؤثر.

كما دخل لاعبو الفريق مرتدين قمصان براينت خلال فترة الإحماء، قبل انطلاق المباراة.

وألقى نجم ليكرز الحالي، ليبرون جيمس، كلمة لتكريم براينت، قاوم فيها دموعه أمام آلاف الحاضرين.

أخبار ذات صلة

أرملة كوبي براينت تشكر الملايين وتصف "مأساتها"
كيف تعرف أخصائيو الطب الشرعي على جثة كوبي براينت؟

وخصص النادي مقعدين خاليين في الصف الأمامي للملعب، تكريما للراحل براينت وابنته جيانا التي قتلت معه في الحادث، ووضعوا الورود على المقعدين، تكريما لهما.

وكرم لاعبو لوس أنجلوس ليكرز براينت بارتكاب خطأ الاستحواذ على الكرة لمدة 24 ثانية، كما ارتكب لاعبو بورتلاند خطأ الوجود في النصف الخلفي للملعب لمدة 8 ثوان، وهما رقمان ارتداهما أسطورة ليكرز خلال مسيرته.

وكانت رابطة دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين، قد أعلنت تأجيل مباراة قمة لوس أنجلوس بين ليكرز أمام كليبرز، الثلاثاء الماضي، بعد مقتل براينت.

وتسبب مقتل براينت في صدمة كبيرة في أوساط دوري السلة الأميركي، حيث ساهم اللاعب الراحل بشكل مؤثر في زيادة شعبية اللعبة، وانهالت تعليقات نعيه من أبرز الرياضيين والمشاهير والساسة.