سكاي نيوز عربية - أبوظبي

يواجه المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو خطر تدهور النتائج مع فريقه توتنهام الإنجليزي، بعد الكشف عن مدة ابتعاد نجمه هاري كين عن الملاعب.

وسيبتعد الهداف الإنجليزي هاري كين عن الملاعب لفترة طويلة، بعد كشف فريقه توتنهام الجمعة إصابته بتمزق في عضلات الفخذ الخلفية، خلال خسارة الفريق الاخيرة ضد ساوثهامبتون في الدوري قبل أيام.

وقالت صحيفة "غارديان" إن كين لن يعود قبل شهر مارس المقبل على الأقل، مما يعني غيابه عن أهم مباريات توتنهام هذا الموسم.

أخبار ذات صلة

ليفربول.. 365 يوما بلا هزيمة
مورينيو يعلق على "واقعة التجسس".. ويكشف السبب

 وستبعد الإصابة كين عن مواجهات السبيرز أمام ليفربول ومانشستر سيتي وتشلسي، بالإضافة للقاء الذهاب بدور الـ16 من دوري أبطال أوروبا أمام لايبزغ الالماني.

وعرج كين (26 عاما) خلال سقوط الفريق اللندني على ملعب "ساينت ماريز"، فيما أقر مدربه البرتغالي جوزيه مورينيو أنه يتوقع "أنباء سيئة" عن حالة مهاجمه المصاب.

وقال نادي شمال لندن "بعد التقييم اليوم (الجمعة) نؤكد أن هاري عانى تمزقا في العضلات الباطنية لفخذه الأيسر خلال اليوم الأول من العام الجديد ضد ساوثهامبتون".

ورد كين، صاحب 27 هدفا في 31 مباراة هذا الموسم لفريقه وبلاده، على إصابته الموجعة مغردا على تويتر: "الأوقات الصعبة لا تدوم، بل الناس الأقوياء".

ومن ناحيته قال مورينيو: "كانت هناك عدة آراء طبية قبل أن يخضع لفحص شامل. لا أرجح سماع أخبار جيدة. أعتقد أنه سيغيب عن الملاعب لبعض الوقت".

وتمثل هذه الإصابة ضربة موجعة لحظوظ مورينيو وتشلسي بالتأهل لدوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، حيث يبتعد بفارق 6 نقاط حاليا عن تشلسي صاحب المركز الرابع.