ترجمات - أبوظبي

من بين 5 قتلى في حادث تحطم طائرة صغيرة بولاية لويزيانا الأميركية، السبت، كانت الصحفية والمذيعة الرياضية الشهيرة كارلي ماكورد، التي توفيت عن عمر 30 عاما.

وقال ستيفن إنسمينجر زوج الصحفية الراحلة، إن زوجته كانت على متن الرحلة، وتوفيت خلال الحادث المأساوي.

وكارلي التي تعمل لصالح شبكتي "كوكس سبورتس" و"إي إس بي إن" الرياضيتين الأميركيتين، كانت في طريقها إلى أتلانتا لحضور مباراة كرة قدم أميركية بين جامعة ولاية لويزيانا وأوكلاهوما.

أخبار ذات صلة

طائرة كازاخستان "المنكوبة".. الناجون طلبوا المساعدة بأنفسهم
فيديو: قتلى بسقوط طائرة في كازاخستان

وذكرت وسائل إعلام محلية، أن 5 أشخاص لقوا حتفهم وأصيب 4 آخرون، إثر تحطم طائرة صغيرة بساحة انتظار سيارات تابعة لمركز بريد بجنوب لويزيانا، فور إقلاعها من مطار بالولاية.

وأبلغ مسؤولون بالشرطة والإطفاء محطة "كيه إيه تي سي" المحلية التابعة لشبكة تلفزيون "إيه بي سي"، أن 6 أشخاص كانوا على الطائرة، عندما تحطمت بعد قليل من الساعة التاسعة صباحا بالتوقيت المحلي في لافاييت بولاية لويزيانا.

وذكرت المحطة أن شخصا واحدا من ركاب الطائرة نجا من الحادث، في حين أصيب 3 على الأرض ونقلوا إلى مستشفى محلي.

وقال شهود لمحطة "كيه إيه تي سي" إن الطائرة اصطدمت بكابل كهرباء، عندما كانت تحاول الهبوط اضطراريا.

وذكرت المحطة أن الهيئة الوطنية لسلامة النقل قالت إن الطائرة ذات المحركين تحطمت على بعد 1.6 كيلومتر إلى الغرب من مطار لافاييت، بعد قليل من إقلاعها من المطار.

وأبلغ محققون من الطيران الاتحادي المحطة بأنهم سيفتحون تحقيقا لمعرفة ملابسات الحادث.