ترجمات - أبوظبي

قال المدرب الألماني يورغن كلوب إن فريقه ليفربول سيسعى، مساء السبت، لصناعة التاريخ بفوزه بلقب كأس العالم للأندية لأول مرة، وذلك حين يلتقي فلامنغو البرازيلي بطل أميركا الجنوبية، في لقاء النهائي.

ونقلت صحيفة "الغارديان" البريطانية عن كلوب قوله، خلال مؤتمر صحفي "فلامنغو يحمل آمال قارة بأكملها في نهائي كأس العالم للأندية، لكنه لن يتجاوز رغبة ليفربول في دخول التاريخ من خلال إحراز هذه الكأس للمرة الأولى".

وقارن مدرب ليفربول مهمة اليوم بمهمة "أبولو 11"، مضيفا "لا أعرف كيف تتعامل مع شيء لم يحدث من قبل، إن الأمر يشبه الهبوط على سطح القمر عام 1969".

ويقصد بـ"أبولو 11" مكوك الفضاء الذي نفذ الرحلة الشهيرة في يوليو 1969 حين نجح رائدا الفضاء الأميركيين نيل أرمسترونغ وباز ألدرين في الهبوط والسير على سطح القمر للمرة الأولى في تاريخ البشرية.

وذكر كلوب "بات لمونديال الأندية احترام خاص، كما أننا ندرك صعوبة المهمة أمام فريق قادم من البرازيل وبرفقته أكثر من 15 ألف مشجع".

أخبار ذات صلة

كلوب قبل موقعة فلامنغو: لسنا معصومين من الخسارة
صلاح يطارد "أسطورة" ليفربول

وتابع "نحن هنا الآن ونحترم هذه البطولة أكثر فأكثر.. أنا وفريقي نريد الفوز وسنقاتل من أجل كل شيء".

وأوضح المدرب، البالغ من العمر 52 عاما، أن ليفربول "قادر على تحقيق قفزة هائلة في حال نجحنا بالتتويج بلقب كأس العالم للأندية".

وأردف قائلا "هذه إذن قد تكون فرصتنا الوحيد لإضافة وصف -الفريق الفائز بمونديال الأندية- إلى قائمة إنجازاتنا.. إنها فرصة كبيرة وأريد أن أستغلها".

يشار إلى أن كلوب سيصبح أول مدرب ألماني يفوز بمونديال الأندية في شكله الحالي، إذا ما انتصر مساء اليوم على بطل أميركا الجنوبية.

وبلغ ليفربول المباراة النهائية بفوزه على مونتيري المكسيكي 2-1، في الوقت القاتل الأربعاء، بينما تغلب فلامنغو على الهلال السعودي حامل لقب دوري أبطال آسيا بنتيجة 3-1.