الأهداف الجميلة يحرزها عادة المهاجمون، أو اللاعبون أصحاب النزعة الهجومية، ونادرا ما يفعلها المدافعون، لكن حراس المرمى قد يخطفون الأضواء أيضا، بأهداف مفاجئة، وأحيانا رائعة، تدخل تاريخ كرة القدم من بابه الواسع.

مؤخرا لفت الأنظار حارس مرمى مكسيكي سجل هدفا بطريقة مميزة، يمكن وصفه بهدف "من الحافة إلى الحافة"، إذ سدد الكرة من على بعد أمتار من منطقة جزائه.

ونجح حارس مرمى نادي تشيفاس المكسيكي، أنطونيو رودريغيز، بالتسجيل من حافة منطقة جزائه، في وقت متأخر من مباراة فريقه أمام فيراكروز في الدوري المكسيكي.

أخبار ذات صلة

نيمار في مدريد.. صداع يشغل رأس مدرب سان جرمان
مانشستر يونايتد ينتفض أمام شيفيلد.. 3 أهداف في 9 دقائق

ومع الضغط الكبير لفيراكروز، وإرسال حارس مرماهم ليساهم في الهجوم وتعديل النتيجة، التي كانت تشير لتأخر فيراكروز بنتيجة 1-2، استغل رودريغيز هذا الوضع وسجل الهدف "الخاطف".

كما تداولت وسائل التواصل الاجتماعي فيديو آخر لحارس مرمى "لم يثق" بزملائه، فقرر التقدم بالكرة ومرواغة مدافعي الخصم، ثم تسديد الكرة في سقف المرمى.

ولم تتضح البطولة التي سجل فيها حارس المرمى، الذي أبهر بمهارته العالية هذا الهدف الرائع، التي قد تشير إلى أنه كان مهاجما قبل أن يتحول لحارس مرمى.

ويذكر أن الحارس البرازيلي روجيريو سيني اشتهر بتسجيله للأهداف بشكل "غريب"، من ركلات الجزاء والضربات الحرة، مع ناديه ساو باولو، حتى وصل عدد الأهداف المسجلة بمسيرته إلى 65 هدفا.