سكاي نيوز عربية - أبوظبي

منذ اليوم الأول للوافد الجديد ماورو إيكاردي في باريس سان جرمان، ظهر الخلاف مع مواطنيه الأرجنتينيين في صفوف الفريق الفرنسي، حسبما كشفت صحيفة "ليكيب" ذائعة الصيت.

وقالت الصحيفة الفرنسية إن النجمين أنخيل دي ماريا ولياندرو باريديس لم يرحبا بانضمام اللاعب المثير للجدل ماورو إيكاردي لفريقهما.

وأشارت الصحيفة إلى أن سبب "مقاطعة" دي ماريا وباريديس لإيكاردي، هو زواج الأخير من واندا نارا، والطريقة التي تم بها الارتباط، بعد أن كانت واندا متزوجة من الأرجنتيني ماكسي لوبيز.

أخبار ذات صلة

سان جرمان يؤكد غياب مبابي وكافاني عن موقعة "الملكي"
نيمار ينقذ باريس سان جيرمان أمام ستراسبورغ

ولا يتمتع إيكاردي بعلاقة جيدة مع أبرز لاعبي الأرجنتين، وعلى رأسهم ليونيل ميسي، بسبب زواجه من نارا، التي كانت زوجة صديق إيكاردي المقرب، لوبيز.

وتطورت علاقة إيكاردي بنارا بعد أن عرّفه لوبيز عليها، حتى وصل الأمر للخيانة الزوجية من قبل نارا، قبل أن تحصل على الطلاق وتتزوج إيكاردي، في قصة قديمة لكنها تثير الجدل حتى اليوم.

وزاد إيكاردي الطين بلة بحصوله مع نارا على حق رعاية الأطفال، الأمر الذي حرم لوبيز من أبنائه.

وكتبت الصحيفة: "دعم دي ماريا وباريديس موقف ميسي، ولم يرحبا بمواطنهما في باريس".

وانتقل إيكاردي لصفوف باريس سان جرمان في اليوم الأخير من سوق الانتقالات، قادما من إنتر ميلان الإيطالي على سبيل الإعارة، بعد خلاف كبير مع إدارة النادي على الأجر.