سكاي نيوز عربية - أبوظبي

على نحو غير متوقع، دافعت مجموعة من مشجعي إنتر ميلان الإيطالي عن ظاهرة الهتافات العنصرية، التي طالت نجم فريقهم روميلو لوكاكو قبل أيام.

وقالت مجموعة من المشجعين المتطرفين لفريق إنتر ميلان، إن الهتافات بإصدار أصوات القرود في مباريات كرة القدم "لا تعني العنصرية".

ونشرت المجموعة بيانا على صفحتها بموقع "فيسبوك"، بعد أن أساء أنصار كالياري بشكل عنصري لمهاجم إنتر روميلو لوكاكو، خلال مباراة الفريقين الأحد.

أخبار ذات صلة

لوكاكو يصرخ في وجه العنصرية
200 ساعة عقوبة "الرسم العنصري" بحق صلاح

 وكتبت المجموعة المعروفة باسم "لورلو ديلا نورد"، وترجمتها "صرخة الشمال": "ندرك أن هذا الأمر يمكن أن يبدو عنصريا بالنسبة لكم، لكنه ليس كذلك. في إيطاليا نستخدم بعض الأساليب فقط لمساعدة فرقنا ومحاولة استفزاز المنافسين، ليس من أجل العنصرية، ولكن لإفساد الأمر عليهم".

وأضاف المشجعون: "دائما ما استخدمنا هذه الطريقة مع لاعبي الفرق الأخرى في الماضي، وربما سنستخدمها في المستقبل. لسنا عنصريين وكذلك مشجعو كالياري".

وسجل لوكاكو ركلة جزاء فاز بها إنتر على كالياري، ثم توجه لمشجعي الفريق صاحب الأرض خلف المرمى حيث وجهوا إليه هتافات بأصوات القرود.