سكاي نيوز عربية - أبوظبي

بعد مسيرة حافلة في الملاعب، انطلقت قبل 24 عاما، يبدو الأسطورة جيانلويجي بوفون على أعتاب محطة جديدة، لم تكن متوقعة لكثيرين، ستمثل بالطبع إضافة تاريخية.

فقد أكدت تقارير عدة أن بوفون يبدو في طريق عودته إلى ناديه السابق يوفنتوس الإيطالي، وذلك بعد موسم واحد أمضاه في صفوف باريس سان جرمان الفرنسي.

ووفقا لما نقلته صحيفة "آس" الإسبانية، فإن الحارس الإيطالي، 41 عاما، سيعود إلى يوفنتوس الذي انضم إليه عام 2001 وبقي في صفوفه حتى عام 2018 (بما فيه عام في الدرجة الثانية).

وأكد المصدر أيضا أن حارس يوفنتوس، ماتيا بيرين، يقترب حاليا من الرحيل عن ناديه بحثا عن مغامرة جديدة، ولذلك تسعى إدارة السيدة العجوز لإيجاد بديل مناسب.

أخبار ذات صلة

وجهة أخيرة وغير متوقعة لبوفون
بوفون ينهي مغامرة باريس سان جرمان.. ويترك المستقبل "مفتوحا"

ويرحب بوفون، وفق "آس" في العودة إلى ناديه السابق، ولا يمانع حتى أن يكون بديلا لحارس الفريق الأساسي، البولندي فويتشيك تشيزني.

كما أنه سيكون سعيدا باللعب بجوار البرتغالي كريستيانو رونالدو، بحثا عن الحصول على لقب دوري أبطال أوروبا، وهو اللقب الوحيد الذي لم يحققه في مسيرته الكروية الطويلة.

يشار إلى أن بوفون لعب لأندية بارما ويوفنتوس وسان جرمان، طوال مسيرته الكروية الحافلة التي انطلقت عام 1995.