سكاي نيوز عربية - أبوظبي

بعد إعلان الاتحاد الأفريقي لكرة القدم عن قراره الرسمي بإعادة مباراة إياب نهائي دوري أبطال أفريقيا بين الترجي التونسي والوداد المغربي خارج تونس، سرد (الكاف) الأسباب التي دفعته إلى اتخاذ هذا القرار.

وذكر الاتحاد الأفريقي في بيان أن مباراة النهائي لم تكتمل، كما أن الاشتراطات الخاصة بالأمان لم يتم تنفيذها، وبالتالي تقرر "إعادة مباراة الإياب على ملعب خارج الأراضي التونسية"، بحسب بيان الكاف.

ولم يذكر بيان الكاف أي شيء بخصوص تقنية الفيديو وعدم توافرها خلال المباراة، كما لم يتحدث عن مباراة الذهاب ما يعني اعتماد نتيجتها.

وذكر البيان أن موعد ومكان مواجهة الإياب سيتحدد لاحقا، وأكد أن على الترجي إعادة الكأس والميداليات الذهبية بمجرد إبلاغه بالقرار الرسمي.

أخبار ذات صلة

الكاف وسمعة الكرة الأفريقية.. ماذا تبقى منها؟
الترجي التونسي يرد على قرار إعادة نهائي أبطال إفريقيا

وتعادل الفريقان ذهابا في الدار البيضاء بهدف لكل فريق، فيما شهدت مباراة العودة، الجمعة، أحداثا استثنائية نادرة.

وكان لقاء الإياب قد توقف بعد نحو ساعة على انطلاقه، في أعقاب إلغاء هدف للوداد في الشوط الثاني، عادل به النتيجة، إذ كان الترجي متقدما في الشوط الأول (1-صفر).

وعندما طالب لاعبو الوداد اللجوء إلى تقنية حكم الفيديو (الفار)، فوجئوا بأنها كانت معطلة.