ترجمات - أبوظبي

اقتحم أحد مشجعي نادي مانشستر سيتي منطقة الصحفيين، عقب انتهاء مباراة نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي، التي توج فيها فريقه باللقب على حساب واتفورد، ليصرخ في وجه الصحفيين بسبب النجم المصري محمد صلاح لاعب ليفربول.

ونشر روب هاريس، الصحفي الإنجليزي الذي يعمل لحساب وكالة أسوشيتد برس، مقطعا لصراخ المشجع في وجه الصحفيين، قائلا: "لقد حققنا الثلاثية المحلية هذا الموسم وهو الإنجاز الذي لم يحققه أي أحد".

وأضاف المشجع "لكنكم لا تهتمون إلا بمحمد صلاح وستضعون صورته في أغلفة الصحف ليوم الغد. هذا ما تفعلونه فقط".

يشار إلى أن صلاح خرج من تشكيلة "بريميرليغ" المثالية لهذا الموسم، وذلك بعدما حاز لقب أفضل لاعب في الموسم الماضي.

واقتصرت إنجازات النجم المصري على المشاركة في لقب هداف البطولة بالمشاركة مع زميله في ليفربول ساديو ماني، ونجم أرسنال بيير أوباميانغ.

وضمت التشكيلة الأفضل هذا الموسم 6 لاعبين من مانشستر سيتي، و4 من ليفربول (ليس من بينهم صلاح)، فضلا عن لاعب وسط مانشستر يونايتد بول بوغبا. 

أخبار ذات صلة

الكاميرا ترصد غوارديولا وسترلينغ.. هكذا حصد مان سيتي الألقاب
غورديولا بعد الثلاثية: خضت أفضل تجاربي كمدرب

وأكمل "السيتزنز" ثلاثية محلية غير مسبوقة، بالفوز على واتفورد بسداسية نظيفة، ليضيف لقب كأس إنجلترا إلى لقبي الدوري الإنجليزي وكأس الرابطة في موسم تاريخي.

وسجل أهداف السيتي كل من دافيد سيلفا (26) ورحيم سترلينغ (38 و81 و87) وكيفن دي بروين (61) وغابريال جيسوس (68).

يذكر أن مانشستر سيتي توج بلقب البريميرليغ على حساب ليفربول، الذي قاتل حتى الرمق الأخير من المسابقة، في حين لعب صلاح بقميص ليفربول 51 مباراة هذا الموسم، ونجح في تسجيل 26 هدفا وصناعة 13.