وكالات - أبوظبي

فازت كيكي بيرتنز بأكبر لقب في مسيرتها عندما تغلبت على سيمونا هاليب بنتيجة 6-4 و6-4 في نهائي بطولة مدريد المفتوحة للتنس لتصبح أول لاعبة تحرز اللقب بدون خسارة أي مجموعة.

وضمن تعويض هزيمتها في نهائي العام الماضي أمام بترا كفيتوفا أن تتقدم اللاعبة الهولندية إلى التصنيف الرابع عالميا وهو الأفضل في مسيرتها.

وقلبت بيرتنز تأخرها 4-2 في المجموعة الأولى ضد هاليب بطلة فرنسا المفتوحة وفازت بثلاثة أشواط متتالية لتوجه أول ضربة في النهائي المثير الذي امتد لساعة و27 دقيقة.

وبدأت بيرتنز، التي سددت أربع ضربات إرسال ساحقة و25 ضربة ناجحة في أداء رائع، المجموعة الثانية بشكل مثالي بكسر إرسال هاليب التي خاضت النهائي الثالث في مدريد بعد الفوز باللقب في 2016 و2017.

أخبار ذات صلة

دورة برشلونة.. تييم يتوج باللقب على حساب مدفيديف

وحافظت اللاعبة الرومانية على آمالها لكنها واجهت حظا سيئا لتخسر الشوط الثامن ليتحول الزخم بشكل أكبر في صالح بيرتنز.

وكانت ضربة من بيرتنز في طريقها إلى خارج الملعب وهو ما كان سيمنح هاليب فرصتين لكسر الإرسال لكن الكرة اصطدمت بجسد اللاعبة الرومانية لتحصل منافستها على نقطة قادتها للحفاظ على إرسالها.

 وحصلت بيرتنز على الفرصة الأولى لحسم اللقب بفضل ضربة إرسال ساحقة لكن هاليب أنقذت ضربة عند الشباك غير أنها أعادت الفرصة لمنافستها عندما ردت كرة في الشباك بضربة بغير مبالاة.

وأهدرت بيرتنز الفرصة مرة أخرى لكنها حصلت على الفرصة الثالثة لحسم اللقب والتي استغلتها لتحرز لقبها التاسع في بطولات اتحاد اللاعبات المحترفات عندما أطاحت المصنفة الثانية عالميا بضربة خلفية خارج الملعب.

وهذا هو الفوز الرابع لبيرتنز على لاعبة فائزة بإحدى البطولات الأربع الكبرى هذا الأسبوع في طريقها إلى اللقب.