ترجمات - أبوظبي

لم تمنع الإصابة التي يعاني منها لاعب وسط ليفربول الإنجليزي نابي كيتا، من الاحتفال بفوز فريقه على برشلونة الإسباني، وتأهله إلى نهائي دوري أبطال أوروبا، الثلاثاء.

ويغيب كيتا عن الملاعب لنحو شهرين بسبب إصابة في أعلى الفخذ تعرض لها في لقاء الذهاب أمام الفريق الكتالوني، مما يعني أنه لن يشارك مع منتخب غينيا في كأس الأمم الأفريقية في مصر.

وشاهد كيتا المباراة من منزله وظل على أعصابه إلى آخر دقيقة، حسبما يكشف فيديو حقق انتشارا واسعا على مواقع التواصل.

أخبار ذات صلة

بعد موقعة برشلونة.. نجم ليفربول يغيب عن كأس الأمم الأفريقية
بعد الثلاثية.. ضربة موجعة أخرى لليفربول

ومع إعلان الحكم صافرة النهاية، قام كيتا، دون شعور، من مكانه فرحا بالفوز والتأهل، رغم تحذيرات الأطباء من خطورة تحريك ساقه اليسرى، ورفع ضمادة كانت على فخذه واحتفل على قدمه السليمة.

ولحظة وقوفه، يمكن سماع صوت شابة صاحت بقوة، حيث تفاجأت من ردة فعل اللاعب الغيني.

وكان برشلونة فاز في مباراة الذهاب على ملعب "كامب نو" بنتيجة 3-0، إلا أن أبناء المدير الفني يورغن كلوب انتفضوا على أرضية ملعبهم وبين جماهيرهم وأمطروا شباك رفاق ليونيل ميسي بأربعة أهداف، وضعتهم في نهائي أبطال أوروبا أمام توتنهام هوتسبير الإنجليزي.