سكاي نيوز عربية - أبوظبي

لمح المدرب الألماني يورغن كلوب إلى تقبله فكرة تحقيق موسم جديد "خال من الألقاب" مع ليفربول، وذلك مع اقتراب الموسم من نهايته، وزيادة صعوبة مهمة ليفربول بتحقيق لقب.

ومع اقترابه من توديع بطولة دوري أبطال أوروبا، وصعوبة مهمته نظريا في الدوري الإنجليزي الممتاز، أكد المدرب يورغن كلوب أن موسم فريقه "ناجح" حتى إذا لم يحقق أي لقب.

أخبار ذات صلة

"ضربة قوية" لبرشلونة قبل موقعة ليفربول

وقال كلوب بعد الانتصار الصعب على نيوكاسل بنتيجة 3-2 في الدوري: "مهما سيحصل، لقد كان موسما ناجحا جدا، وأنا متأكد أن جمهورنا بأكمله يرى الموضوع بنفس الطريقة".

وأضاف: "في البداية عندما جئت لليفربول، أدركت أن في هذا النادي عليك بتحقيق الإنجازات بالطريقة الصعبة، لأن الحظ لم يكن إلى جانبنا". 

وتأتي تصريحات كلوب وكأنها نوع من "تقبل" الواقع، والذي قد يفرض نفسه خلال بضع أيام على ليفربول، وهو أن ليفربول لن يحقق أي ألقاب هذا الموسم.

أخبار ذات صلة

الأرقام تقول: ليفربول قادر على "الريمونتادا".. ولكن

وتتبقى لليفربول مباراتان على الأقل حتى نهاية الموسم، الأولى في إياب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا أمام برشلونة، وهي مواجهة ينبغي عليه الانتصار فيها بنتيجة 4-0 للتأهل لنهائي أبطال أوروبا.

والأخيرة أمام وولفرهامبتون بالجولة الأخيرة من الدوري الإنجليزي الممتاز الأحد المقبل، وينتظر ليفربول تعثر مانشستر سيتي، منافسه المتصدر، لتحقيق اللقب في اللحظة الأخيرة.