سكاي نيوز عربية - أبوظبي

فجر الحكم الإسباني السابق، إدواردو إيتورالدي غونزاليس، مفاجأة بشأن هدف فيرناندو لورينتي، مهاجم توتنهام في شباك مانشستر سيتي، الذي ضمن تأهل "السبيرز" لنصف نهائي أبطال أوروبا، مساء الأربعاء.

وتحدث غونزاليس لصحيفة "أس" الإسبانية، عقب المباراة، قائلا "كان يجب إلغاء هدف لورينتي لوجود لمسة يد عليه قبل تسجيل الهدف"، مضيفا "الهدف ليس صحيحا ويجب أن يلغى".

وتابع "لوائح الفيفا واضحة لا تستطيع تسجيل هدفا بيدك حتى لو كان الأمر لا إرادي لا يهم ذلك على الإطلاق حتى لو كانت اليد ملتصقة بالجسد".

وواصل "إن حدث الأمر لمدافع فلن يتم احتساب ركلة جزاء ولكن بالنسبة لمهاجم فيجب إلغاء الهدف".

وأردف الحكم الإسباني السابق قائلا "الأمر ليس خطأ حكم المباراة كونيت شاكير، بل غرفة الفيديو فهم لم يقدموا الإعادة من الزاويتين لماذا؟ الفيديو هدفه الحصول على قرارات صحيحة وليس كم من الوقت سننتظر للحصول على القرار".

أخبار ذات صلة

تأهل ليفربول وتوتنهام لنصف نهائي دوري الأبطال
تغريدة غريبة لمان سيتي بعد الإقصاء المر.. وغوارديولا يعلق

وتأهل توتنهام إلى دور نصف النهائي رغم الخسارة أمام مانشستر سيتي 4-3 في إياب ربع النهائي، بفضل تعادله في مجموع المباراتين بأربعة أهداف لكل فريق، وأفضلية الهدف المسجل خارج ملعبه.

وسيواجه توتنهام أياكس أمستردام الهولندي في نصف نهائي البطولة الأوروبية، بعد فوز الأخير الأربعاء على يوفنتوس بنتيجة 2-1.