سكاي نيوز عربية - أبوظبي

تعرضت محاولات الأهلي المصري لضمان حضور عدد كبير من المشجعين، لموقعته أمام ماميلودي صن داونز بدوري أبطال أفريقيا، "لضربة قوية" بعد الاجتماع الأمني الأخير.

وقال رئيس لجنة المسابقات في الاتحاد المصري لكرة القدم، عامر حسين، إن 30 ألف مشجعا فقط سيحضرون مباراة الأهلي وصن داونز في استاد برج العرب بالإسكندرية.

أخبار ذات صلة

غلاف "غرق الأهلي" يفجّر الانتقادات في مصر

وسيواجه الأهلي غريمه صن داونز الجنوب أفريقي، في إياب ربع نهائي دوري أبطال أفريقيا، في محاولة لتقديم "مباراة العمر"، وتحويل الخسارة في الذهاب بنتيجة 0-5 إلى انتصار بنتيجة 6-0 أو أكثر في مصر السبت المقبل.

وجاءت تصريحات حسين بعد الاجتماع الأمني الذي عقد الثلاثاء في استاد الإسكندرية، والذي نتج عن رفض الأمن زيادة عدد المشجعين عن 30 ألفا.

أخبار ذات صلة

اعتذار علني من لاعبي الأهلي المصري بعد "نكسة بريتوريا"

 وفي وقت سابق قال حسين لموقع "فالجول": "هناك محاولات يقودها هاني أبو ريدة رئيس اتحاد الكرة ومحمود الخطيب رئيس النادي الأهلي لزيادة العدد لأكثر من 30 ألف مشجع".

وكان الأهلي قد طلب حضور 60 ألف مشجع في استاد برج العرب، في مواجهة إياب دور الثمانية لدوري أبطال إفريقيا، محددا ثمن التذكرة بـ10 جنيهات.

يذكر أن استاد برج العرب في الإسكندرية يتسع لأكثر من 80 ألف متفرج، وهو ثاني أكبر ملعب في قارة أفريقيا.