وكالات - أبوظبي

ألحق نابولي بمستضيفه روما خسارة مذلة 4-1 على الملعب الأولمبي في العاصمة، بالدوري الإيطالي، الأحد، ليعمق مشاكل المدرب كلاوديو رانييري.

ووضع أركاديوش ميليك نابولي في المقدمة بعد دقيقتين من البداية، عندما سيطر على تمريرة زميله سيموني فيردي بكعبه ثم سدد بقوة في مرمى روبن أولسن حارس روما.

ورغم هيمنة نابولي على الشوط الأول فإن حارسه أليكس ميريت عرقل باتريك شيك داخل المنطقة، ليحتسب الحكم ركلة جزاء أدرك منها دييغو بيروتي التعادل لأصحاب الأرض.

وبعد الاستراحة تلقت شباك روما هدفين متتاليين حيث ذهبت تسديدة خوسيه كاييخون العرضية المنخفضة من أسفل يد أولسن، لتصل إلى دريس ميرتنيز الذي أودعها في الشباك بسهولة في الدقيقة 50.

وبعدها بخمس دقائق أرسل فابيان رويز تمريرة عرضية داخل منطقة الجزاء إلى فيردي ليحرز منها الهدف الثالث.

وأضاف البديل أمين يونس الهدف الرابع ليحافظ نابولي صاحب المركز الثاني على فارق 15 نقطة خلف يوفنتوس المتصدر، بينما تراجع روما للمركز السادس برصيد 47 نقطة عقب خسارته للمرة الثانية في 3 مباريات مع رانييري.

أخبار ذات صلة

مشكلة ريال مدريد "المزمنة".. زيدان يجد الحل في إيطاليا

وفي مباريات أخرى، تغلب سبال 1-صفر على مستضيفه فروزينوني ليتقدم للمركز 15 برصيد 29 نقطة، مقابل 17 لفروزينوني صاحب المركز قبل الأخير.

وتعادل فيورنتينا 1-1 مع ضيفه تورينو، ليرفع رصيده إلى 38 نقطة في المركز العاشر، بينما ظل تورينو في المركز الثامن برصيد 45 نقطة.

وخسر بارما 1-3 أمام ضيفه أتلانتا الذي تقدم للمركز الخامس برصيد 48 نقطة، مقابل 33 نقطة لبارما في المركز 11.