ترجمات - أبوظبي

استشاط المدير الفني لمانشستر سيتي الإنجليزي، بيب غوارديولا، غضبا بعد تعديل موعد مباراة فريقه ضد كارديف سيتي في الدوري الإنجليزي، الأربعاء.

وذكرت صحيفة "ميرور" البريطانية أنه تم تقديم موعد المباراة 3 أيام في ظل الصراع على لقب المسابقة مع ليفربول، وأصبح على "السيتيزنز" التعامل مع ضغط المباريات حتى نهاية الموسم.

وأضافت الصحيفة أن سبب التعديل هو انشغال مان سيتي بمواجهة برايتون في نصف نهائي كأس إنجلترا على ملعب ويمبلي، يوم السادس من أبريل، الذي كان من المفترض أن يواجه فيه كارديف.

أخبار ذات صلة

تصرف "نبيل" من غوارديولا بعد الفوز "المشكوك به"
غوارديولا: ملابسنا الداخلية ستشغلنا عن متابعة ليفربول

وذكرت "الميرور" أن غوارديولا شعر بالغضب بسبب تعديل موعد المباراة لهذا التاريخ، مما يجعل فريقه يلعب مباراة كل 3 أو 4 أيام طوال شهر أبريل، عقب فترة التوقف الدولي الحالية، في ظل استكمال مشواره في دوري أبطال أوروبا.

وأضافت أن المدرب الإسباني يعتبر أن هذا الجدول المزدحم قد يؤثر على فرصه في التتويج بالرباعية هذا الموسم، بعد أن حصد كأس رابطة المحترفين، ويأمل في التتويج بالدوري الإنجليزي ودوري أبطال أوروبا وكأس إنجلترا.

يذكر أن مباريات الجولة قبل الأخيرة والجولة الختامية من الدوري الإنجليزي ستلعب في وقت واحد، وقد تشهد ذهاب اللقب إلى مدينة ليفربول أو مدينة مانشستر.